هاشمي رفسنجاني: علينا ان نبحث عن انجازات ومكتسبات الثوره

أكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني أنه كان ولازال ملتزم بنهج الإمام الخميني الراحل (رض).

 وأفاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني القى كلمة في "ملتقى الانجازات والفرص لثلاثين سنة من الثورة الإسلامية" الذي انعقد عصر السبت في جامعة صنعتي شريف بطهران, أكد فيها على ان انجازات الثورة الاسلامية ينبغي البحث عنها ضمن نطاق تحقق شعارات الشعب الايراني الرئيسية زمن الثورة والمتمثلة في (الاستقلال و الحرية والجمهورية الإسلامية).
 وأوضح, لقد وصلنا الى تحقيق الشعارات الثلاثة (الاستقلال و الحرية والجمهورية الإسلامية), الا انه ليس على الوجه الأكمل وانا لدينا بعض الملاحظات في هذا المجال.
 وأضاف ان الاضرار التي ممكن ان تلحق بالثورة هي في إضاعة الانجازات التي حققناها خلال عمر الثورة الاسلامية المباركة.
 وتطرق رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الى انتصار الثورة الاسلامية الذي أزال الحكم الديكتاتوري الشاهنشاهي وبدد الوجود الاستعماري في البلاد, مؤكدا, لقد تمكنا من تطبيق الصيغة المكتوبة لحكومة الإسلام والقرآن تحت عنوان الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
 وردا على سؤال لأحد الطلاب الجامعيين بشأن علاقته مع قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي, قال رئيس مجلس خبراء القيادة "لا تجدون شخصين في ايران تربطهما مع بعضهما علاقة أوطد من العلاقة الموجودة بيننا ".
 وأضاف, "السيد الخامنئي أحبه كثيرا, ونحن أصدقاء وزملاء منذ أكثر من 50 عاما ولاتوجد بيننا اسرار فردية ونتشاور مع بعضنا في جميع القضايا, وبالطبع يمكن ان يكون لدينا اختلاف في وجهات النظر بشأن بعض القضايا ".
 وتابع قائلا "إلا أنه قائد وان علي أن أتبعه من وجهتي نظر القانون والشرع ".
 وفي جانب آخر من حديثه دافع رئيس الجمهورية الاسلامية الاسبق عن فترة توليه الرئاسة, موضحا ان حكومته لم تغفل عن أهداف الإمام الراحل وأنه كان ولازال ملتزم بنهج الإمام الخميني الراحل (رض)./انتهى/

رمز الخبر 788091

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 13 =