تنمية العلاقات القانونية والحقوقية بين دول المنطقة يعزز الأمن في المنطقة

أكد المدعي العام في الجمهورية الإسلامية, أن تنمية العلاقات القانونية والحقوقية بين دول المنطقة وخاصة فيما يتعلق بالجرائم المنظمة سيؤدي الى تعزيز الأمن في دول المنطقة.

 وأفادت وكالة مهر للانباء ان آية الله دري نجف آبادي الذي يزور الدوحة بناء على دعوة من نظيره القطري علي بن فطيس المري, أجرى مباحثات مع المسؤولين القضائيين في هذا البلد بشأن تنمية التعاون الثنائي والأقليمي.
 وبحث في هذه الزيارة مواضيع عديدة منها التعاضد القضائي الثنائي وإستعادة المجرمين والتعاون في مجال مكافحة الجرائم المنظمة ومحاربة تجارة المخدرات والإرهاب ورفع المستوى الأمني في المنطقة.
 وتناول كذلك في هذه المباحثات قضية متابعة جرائم الحرب التي ارتكبها الكيان الصهيوني ضد اهالي غزة المظلومين العزل في حرب الـ 22 يوم.
 ووجه المدعي العام في الجمهورية الإسلامية الدعوة الى نظيره القطري للمشاركة في المؤتمر الدولي لدعم الشعب الفلسطيني المقرر انعقاده في طهران يومي 4 و5 من الشهر القادم, والذي سيبحث قضايا الدعم القانوني والقضائي للشعب الفلسطيني الأعزل ومقاضاة مرتكبي جرائم الحرب والإبادة وجرائم ضد الإنسانية./انتهى/

رمز الخبر 838161

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =