لاريجاني: بصمات امريكا ظاهرة في الاحداث الارهابية الاخيرة

أكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان بصمات امريكا ظاهرة في الاحداث الارهابية الاخيرة داخل وخارج ايران، مضيفا ان امريكا تحتفظ بموازنة هذه الاحداث في حساباتها.

وافادت وكالة مهر للانباء ان علي لاريجاني قال في بداية الجلسة العلنية لمجلس الشورى صباح اليوم الاحد وردا على الاحداث الارهابية الاخيرة داخل وخارج الاراضي الايرانية، ان هذه الاحداث جرحت قلوب الشعب الايراني وان مجلس الشورى الاسلامي يقدم تعازيه الى ذوي ضحايا هذه الاحداث.
واعتبر لاريجاني الاحداث الاخيرة بأنها ضمن مخطط امريكي من اجل توريط الارهابيين في حقل الالغام الذي زرعته بعض الدول، مضيفا ان الارهابيين بالتأكيد سيتلقون رد ايران القاطع، لأنهم دخلوا الى منطقة خطيرة.
وأضاف رئيس السلطة التشريعية انه في هذه العمليات الارهابية تظهر للعيان بصمات القوات الامريكية، والتي تشير الى ضعفهم بسبب هزائمهم في المنطقة، وأكد ان الرد بالمثل على الارهابيين ليس صعبا على ايران، مشددا على ان طهران تعمل وفق مبدأ الحرية والشجاعة وليس مثل الارهابيين الجبناء.
وقال عضو المجلس الاعلى للامن القومي ان امريكا تحتفظ بموازنة الاحداث الاخيرة في حساباتها، وان ايران تعتبر هذا السلوك قياسا بشعار التغيير والدعوة الى التفاوض وتهديدات وزيرة الخارجية الامريكية بأنها فوضى مشاكسة استبقت التكهنات، محذرا بأن على الادارة الامريكية ان تتحمل مسؤولية هذه الممارسات وان لا تدفع ايران الى رد الفعل اللاذع.
كما طلب عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام من الحكومة العراقية ان تعاقب الارهابيين في اسرع وقت ممكن، داعيا في نفس الوقت لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الى متابعة موضوع التفجيرات الاخيرة التي طالت الزوار الايرانيين في العراق.
يذكر ان سلسلة تفجيرات دامية وقعت يومي الخميس والجمعة الماضيين في محافظة ديالى والكاظمية، راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى اغلبهم من الزوار الايرانيين المتوجهين الى العتبات المقدسة./انتهى/

رمز الخبر 867300

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =