أفاد شهود عيان اليوم الثلاثاء بأن العشرات من الدبابات والمدرعات وناقلات الجنود الاميركية اتخذت موقعا لها منذ ساعات الصباح الاولي حول المنافذ الشرقية والشمالية لمدينة الفلوجة بشكل غير مسبوق.

ونقلت وكالة مهر للانباء عن وكالة الانباء الالمانية أن الجيش الامريكي أقام نقاط تفتيش في هذه المناطق ومنع الاهالي من الدخول أو الخروج من المدينة.

ولم تتضح أسباب هذه الحشود لكن مشاعر الخوف والقلق دبت في نفوس الاهالى وخشيتهم من أن تندلع معارك جديدة في المدينة على غرار ماتعرضت له في الشهريين الماضيين.
من جهة أخرى أطلق مسلحون خمسة قذائف هاون على مكان لتجمع القوات الاميركية في الفلوجة.
وأكد شهود عيان أن هذه القذائف أطلقت من منطقة تقع خلف محطة قطار الفلوجة حيث ردت القوات الاميركية بقوة على مصادر النيران من دون أن تحدث ضحايا.

وعلى ذات السياق أعلن متحدث باسم وزارة الدفاع البريطانية اليوم أن القوات البريطانية فى مدينة البصرة وضعت فى أقصى حالات الاستنفار فى أعقاب مقتل جندى بريطانى امس.
وأشار المتحدث ألا أن القوات البريطانية لا تزال تقوم بمهام دعم قوات الدفاع العراقية وأنها ستواصل مهمتها مهما تدهورت الاوضاع الامنية.
وشدد المسئول البريطانى على أن قواته سترد بقوة على أى تهديد يوجه اليها. /انتهى/

رمز الخبر 102536

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =