احتراق طائرة ركاب روسية في سيبيريا يؤدي الى مقتل واصابة 37

ارتفعت حصيلة ضحايا طائرة ركاب روسية طراز Tu-154 احترقت اليوم السبت في سيبيريا الى ثلاثة أشخاص فيما بلغ عدد المصابين 34 آخرين.

ونقلت وكالة "إنترفاكس" الروسية عن متحدث باسم النيابة الإقليمية لشؤون النقل أن التحقيقات الأولية أفادت أن من بين الضحايا طفل.
وقال متحدث باسم هيئة الطيران الاتحادية الروسية أن النيران نشبت في إحدى توربينات الطائرة بينما كانت تستعد للإقلاع من مطار مدينة سورجوت بسيبيريا، في اتجاهها إلى العاصمة الروسية موسكو.
وذكرت وزارة الصحة أن الحادث أسفر عن إصابة 34 شخصا منهم 27 بسبب الاختناق.
وكان على متن الطائرة 116 راكبا وطاقما مكونا من ثمانية أفراد تمكنوا من إنزال معظم الركاب تقريبا./انتهى/
رمز الخبر 1222636

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =