مقتل اربعة شبان وجرح 13 من المتظاهرين المتوجهين الى الجولان

قتل اربعة اشخاص واصيب 13 اخرون اثر قيام القوات الصهيونية بإطلاق النار على شبان كانوا يحاولون عبور الاسلاك الشائكة للدخول الى هضبة الجولان المحتلة من قبل الكيان الاسرائيلي.

وقال التلفزيون السوري "ان اربعة شهداء بينهم طفل، سقطوا واصيب 13 اخرون بجروح بنيران الاسرائيليين بالقرب من الاسلاح الشائكة في الجولان المحتل".
وفي حصيلة سابقة، اشار التلفزيون السوري الى سقوط ثلاثة قتلى وتسعة جرحى.
وبث التلفزيون السوري صورا لشبان عدة وهم يحاولون عبور حاجز من الاسلاح الشائكة. وتظهر صور اخرى جنودا اسرائيليين على متن دبابة يطلقون النار على الشبان.
وتجمع الشبان السوريون المتحدرون من الجولان فضلا عن فلسطينيين في قرية عين التينة المقابلة لبلدة مجدل شمس التي تحتلها اسرائيل منذ العام 1967، ورددوا شعارات مناهضة لاسرائيل كما رشقوا بالحجارة. وتسلقوا الاسلاك الشائكة في مواقع عدة للتوجه الى الجولان, بحسب التقرير.
وقد احتلت اسرائيل الجولان السوري في التاسع من حزيران/ يونيو 1967 واعلنت ضمه عام 1981. وتطالب دمشق باستعادة كامل اراضي الهضبة المحتلة لتوقيع اتفاق سلام مع اسرائيل.
وقال متظاهر ان اطلاق النار من الجانب الاسرائيلي بدأ لحظة وصول المتظاهرين الى الشريط الشائك. واضاف "هدفنا غرس العلم السوري على الارض (السورية) المحتلة".
وفي 15 ايار/ مايو الماضي في ذكرى احياء النكبة الفلسطينية اجتاز مئات المتظاهرين السياج الحدودي قرب مجدل شمس بالرغم من نيران الجيش الاسرائيلي، مما اسفر عن سقوط اربعة قتلى قرب مجدل شمس./انتهى/

رمز الخبر 1328238

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =