الجيش يؤكد ولاءه لقائد الثورة واستعداده للدفاع عن الوطن الاسلامي

اكد جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في بيان له، على ولائه لولي امر المسلمين القائد الاعلى للقوات المسلحة، واستعداده للدفاع بقوة عن الوطن الاسلامي.

وافادت وكالة مهر للانباء بأن جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية اصدر بيانا بمناسبة الذكرى السنوية لرحيل الامام الخميني (رض) وانتفاضة الخامس عشر من خرداد (5 حزيران/يونيو 1963)، اشار فيه الى ان تأسيس نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية كان من ثمار انتفاضة الخامس عشر من خرداد، حيث اثمرت ملحمة الشعب الايراني وببركة دماء شهدائه في فبراير 1979، وأدت الى تحطيم النظام الشاهنشاهي البائد.
واضاف البيان: لا شك كلما تقدم الزمان، تتضح الرسالة الخالدة للامام الخميني (رض) واثرها على الاجيال والانتفاضة المطالبة بالعدالة في عصرنا الحاضر، وتبرز قوة وعظمة الاسلام ووطننا الاسلامي امام الاعداء والمتغطرسين.
وعلى اعتاب الذكرة السنوية لرحيل الامام الخميني (رض) وانتفاضة الخامس من خرداد جدد جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في بيانه، عهده وتمسكه بالمبادئ الثورية الالهية للامام الراحل (رض)، معلنا انه على اهبة تنفيذ اوامر ولي امر المسلمين القائد الاعلى للقوات المسلحة، سماحة آية الله العظمى السيد علي الخامنئي (مد ظله العالي)، كما في السابق، مشددا على استعداده للدفاع عن الوطن الاسلامي بقوة في اي زمان ومكان.
واعلن جيش الجمهورية الاسلامية الايرانيه عن مشاركته في المراسم التي تقام بهذه المناسبتين العظيمتين، داعيا الشعب الايراني الى المشاركة في هذه المراسم وتجديد العهد مع مبادئ الامام الخميني (رض) واحياء ذكراه وذكرى شهداء الثورة والحرب المفروضة.
وفي ختام البيان، اعلن الجيش عن اجرائه عدة فقرات في هاتين المناسبتين، بما فيها حضور كوادر الجيش في بيت الامام الخميني (رض) بجماران ومدينة خمين، واقامة مراسم خاصة في جميع الوحدات وإلقاء المحاضرات من قبل علماء الدين بهدف ترويج افكار الامام الخميني (رض) واقامة جلسات لتلاوة القرآن الكريم./انتهى/

رمز الخبر 1616863

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 4 =