قشقاوي : استدعاء السفير السعودي الى وزارة الخارجية

اعلن مساعد مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والبرلمانية حسن قشقاوي انه تم استدعاء السفير السعودي بطهران على خلفية عدم موافقة الرياض لارسال وفد قنصلي لمتابعة قضية السجناء الايرانيين في السعودية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والبرلمانية والايرانيين خارج البلاد , عقب على تصريح المتحدث باسم وزارة الخارجية السعودية حول عدم علمه باجراء محادثات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والسعودية بشأن تبادل المحكومين , قائلا : فضلا على ما اشار اليه وزير الخارجية الدكتور صالحي حول مسودة اتفاقية تبادل المحكومين بين البلدين , هناك ايضا مسودتين اخريين حول التعاون القضائي وتبادل السجناء تمت مناقشتهما بين الجانبين اثناء زيارة وزير العدل السعودي السابق الشيخ عبدالله بن محمد آل الشيخ الى طهران وتم تقديمها ايضا الى الجانب السعودي عبر القنوات الرسمية , ولكن بالرغم من من المتابعة المستمرة فانها بقيت بلا رد.
واضاف قشقاوي : ان ابداء المتحدث باسم وزارة الخارجية السعودية عم معرفته بهذا الموضوع امر يثير الاستغراب , ومن الاحرى ان يقوم بمراجعة الارشيف الموجود في وزارتي الخارجية والعدل في بلاده.
وحول اوضاع السجناء الايرانيين في السعودية قال مساعد وزير الخارجية : ان هذه الموضوع يتم متابعته بشكل بشكل جاد من قبل وزارة الخارجية والسفارة الايرانية في الرياض , ولكن للاسف وبالرغم من المتابعات المستمرة للتعرف على المعدومين وباقي السجناء , فان الحكومة السعودية تخلت عن مسؤوليتها وتعهداتها الدولية , كما انها لم ترد على مطالبات الجانب الايراني , ولم تعلن لحد الآن موافقتها على ارسال وفد قنصلي من الجمهورية الاسلامية الايرانية الى الرياض.
واضاف : تم يوم السبت الماضي استدعاء السفير السعودي بطهران الى وزارة الخارجية , وابلغته احتجاج ايران على تقاعس الجانب السعودي بهذا الخصوص./انتهى/
رمز الخبر 1662818

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =