سياسي سوري :المرحلة الأصعب في سوريا انتهت

قال الكاتب والمحلل السياسي السوري نضال نعيسة إن المرحلة الأصعب في سوريا قد مضت وأعداء سوريا قد طرحوا معظم الأوراق في سوق التداول السياسي والعسكري ولم يبق سوى التدخل الخارجي عسكريا في سوريا وهذا أمرشبه مستحيل.

وأضاف نعيسة في تصريح خاص لمراسل وكالة مهر للانباء انه "لا شك  أن أعداء سوريا وأطراف العدوان عليها أصيبوا بهيستيريا حقيقية نتيجة فشلهم على مدى 17 شهرا دون أن تفلح مخططاتهم الهادفة لإسقاط سوريا ونظامها الممانع متوقعا أن يكون هناك مزيد من الضغط العسكري للإبقاء على الصورة الدموية في سوريا .
 وحول تلويح واشنطن بتحرك ضد سوريا خارج مجلس الأمن الذي فشل باستصدار قرار ضد سوريا حسب المزاج الأمريكي بسبب الفيتو الروسي الصيني قال المحلل السياسي السوري  إن هذا التلويح لم يأتي بجديد لان واشنطن تتحرك من زمن بعيد خارج مجلس الأمن والدليل علي ذلك هوعدم الالتزام بكل ما هو متفق عليه مع الروس ومع مقررات مؤتمر جنيف قائلاً إن تصريحات واشنطن هذه تحصيل حاصل ولا قيمة لها لأنها فعلت كل ما بإمكانها.
وأشار نعيسة ان  سيرجى لافروف وزير الخارجية الروسي قد عبر عن هذا حين وصف الأمريكان بأنهم يقولون شيئا ويفعلون شيئا آخر ولا يلتزمون بكل ما يتعهدون به أمام الروس.
وأكد الكاتب السوري أن الأمريكان وحلفاؤهم العرب والأتراك يدعمون المسلحين من بداية الأحداث وهناك إقرار من كلينتون بالأمر وكل هذه تعتبر تحركات خارج مجلس الأمن لأن المجلس لم يفوض أمريكا ولا حلفاءها العرب والأتراك والفرنسينن بدعم الميليشيات المسلحة التي تشن حربا على المجتمع والدولة في سوريا وترتكب المجازر المروعة بحق السكان المدنيين وتلصقها بالدولة السورية.
وردا على سؤال حول زيارة وزير الخارجية السوري وليد المعلم إلى طهران وما تحمل من رسائل قال نعيسة هي زيارة طبيعية نظرا لطبيعة العلاقات المميزة والثابتة والقوية بين البلدين الصديقين في مواجهة المشروع الصهيوني الأمريكي في المنطقة، غير أنها تكتسب المزيد من المغزى والأهمية الاستثنائية والرمزية الكبيرة في هذه المرحلة المفصلية التي تجتازها المنطقة وتتشكل فيها قوى ومنظومات جديدة وتصعد امبراطوريات وتهوي وتفشل وتهزم امبراطوريات وقوى, كذلك هي رسالة لكل الأطراف المتورطة بالأحداث السورية أن إيران القوية الصديق الوفي لسوريا تقف معها وتساعدها في وجه العدوان الأطلسي التركي والقطري والسعودي وبالتالي سوريا ليست لوحدها ولن تكون محطة سهلة في قطار الربيع العربي الكاذب والزائف/انتهي .
 

رمز الخبر 1666562

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 4 =