اكدت الامينه العامه للجنه احياء شهداء النهضه الاسلاميه العالميه نشاط تنظيم الوحدات الاستشهاديه لمواجهه الصهاينه الذين يريدون هدم المسجد الاقصي.

 وافادت وكاله مهر للانباء ان الامينه العامه للجنه احياء ذكري شهداء النهضه الاسلاميه العالميه " فروز رجائي فر " اشارت الي نشاط تنظيم الوحدات الاستشهاديه لمواجهه احتمال هدم المسجد الاقصي علي يد الصهاينه المحتلين لكنها احجمت عن اعلان كيفيه ذلك واكتفت بالقول " ان طريقه عمل هذه الوحدات له اسلوبه الخاص " .
 واكدت " رجائي فر " ان المساله الرئيسيه هي عدم الاعتراف رسميا بالكيان الصهيوني الذي اكد الامام الخميني (رض) ضروره كبح جماح هذا الكيان الطائش والعمل علي ازالته من الوجود باعتباره غده سرطانيه زرعت في قلب الامه الاسلاميه.
 وشددت علي ان كيان الاحتلال لايعتبر وليدا لقيطا اميركيا بل انه يقف وراء كل الموامرات التي يحوكها الاستكبار الاميركي ضد الشعوب مشيره الي التهديدات التي يطلقها هذا الكيان في تدنيس المسجد الاقصي ورات ان ذلك يعتبر دليلا واضحا علي غطرسه اقطاب تل ابيب.
 واشارت الي تسجيل اسماء المتطوعين للقيام بعمليات استشهاديه ضد الكيان الصهيوني واكدت ان هذه اللجنه غير حكوميه واوضحت ان القرار الذي سيتخذه الاستشهاديون سيتضح في حاله التعرض للمسجد الاقصي لتدنيس من قبل الصهاينه المحتلين وشددت علي انه لاحاجه للاعلان عن كيفيه ذلك في الوقت الحاضر. / انتهي/

 

رمز الخبر 171211

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 11 =