الجهاد الاسلامي: كلام بن سلمان تهافت خطير لإرضاء أمريكا و"إسرائيل"

استنكرت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين كلام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن حق الصهاينة باقامة دولة وكيان لهم في فلسطين المحتلة. وشددت علي ان حق الشعب الفلسطيني في فلسطين حق مطلق وليس نسبيا.

وقال مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب في حديث له الاربعاء إن تصريحات ولي العهد السعودي مستنكرة ومرفوضة وهي انحدار وتهافت خطير لإرضاء أمريكا وإسرائيل علي حساب الحقوق والثوابت العربية والإسلامية، وتابع "هذه التصريحات تدلل علي جهل واضح بحقائق التاريخ وطبيعة الصراع".
وشدد شهاب علي أن "حق شعبنا في فلسطين حق مطلق وليس نسبيا وهو حق لا يقبل التجزئة ولا المساومة"، ولفت الي ان "الاعتراف بالكيان الإسرائيلي باطل وغير شرعي"، واضاف أن "المواقف التي تعترف بهذا الكيان الاستعماري الاحتلالي لا تمثل مجموع الأمة وهي مواقف باطلة ومرفوضة"، وأكد أن "الاعتراف بالكيان الغاصب يعد تهديداً لهوية الأمة الثقافية وهو مقدمة لتفتيت دولها وكياناتها".
وأوضح شهاب أن "حركات المقاومة والتحرير التي تواجه العدو الصهيوني وتتصدي لسياساته تمثل الأمة وتحظي بتأييد ودعم شعوبها وهي التعبير الأصيل عن نبضها".

رمز الخبر 1882589

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =