أمير عبد اللهيان :الحوارهو السبيل الوحيد لخروج سوريا من ازمتها الراهنه

اكد مساعد وزير الخارجية في الشؤون العربية والافريقية ان الحوار هو السبيل الوحيد لخروج سوريا من ازمتها الراهنه

واضاف امير عبداللهيان خلال استقباله السفير السوري الجديد في طهران عدنان محمود ان ايران تقف الى جانب سوريا شعبا وحكومة في مواجهة الاستهداف الغربي الاميركي محملا هذه الدول مسؤولية قتل الشعب السوري وتدمير مؤسساته
واضاف مساعد وزير الخارجية في شؤون العربية والافريقية ان الهدف من الهجمة الشرسة التي يتعرض لها الشعب السوري  إضعاف دورسوريا المحوري و جبهة المقاومة في المنطقة.
وأكد أمير عبد اللهيان أن السبيل الوحيد للخروج من الأزمة الراهنة في سورية  يتم عبر الحوار الوطني بين الحكومة السورية و مختلف أطياف المعارضة التي تؤمن بالحوار و الحل السلمي و ترفض التدخل الخارجي و تنبذ الإرهاب و استخدام السلاح.
و أوضح أمير عبد اللهيان انه ثبت للجميع بعد حوالي عشرين شهرا من الحرب على سورية تمسك القاعدة الشعبية الواسعة بخيارتها الوطنية بقيادة الرئيس بشار الأسد و بناء مستقبل سورية من قبل السوريين أنفسهم و الحفاظ على وحدتهم وسيادتهم الوطنية لافتا إلى أن  أعداء سورية يسيرون في الطريق الخطأ ولن يفلحوا في تحقيق ما يريدونه منها.
من جانبه أكد السفير السوري الجديد في طهران عدنان محمود على أولوية تطوير العلاقات الثنائية و خاصة الاقتصادية والتجارية إلى مستوى العلاقات الإستراتيجية و العمل على استثمار الإمكانيات المتوفرة في البلدين للتغلب على الحرب الاقتصادية و العقوبات الجائرة التي تمس حياة الشعبين لافتا إلى النتائج الملموسة لقرار الحكومة الإيرانية بتعليق القوانين أمام دخول المنتجات و السلع السورية إلى الأسواق الإيرانية و كذلك تأمين احتياجات سورية من المواد و السلع الأساسية من إيران.
وعبر السفير محمود عن شكره و تقديره لمواقف إيران حكومة و شعبا تجاه سورية وحرصها على مصلحة الشعب السوري و أمنه و استقراره ./انتهي .
 
 
 

رمز الخبر 1775724

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =