نائب رئيس مجلس الدوما الروسي يلتقي مع نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي

التقى نائب رئيس مجلس الدوما الروسي الياس اوماخانوف بطهران مع نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي محمد رضا باهنر.

وافادت وكالة مهر للانباء ان باهنر اعرب في بداية اللقاء عن ارتياحه لتطور التعاون بين ايران وروسيا في شتى المجالات , واصفا زيارة وفد مجلس الدوما الروسي الى طهران بانها خطوة مؤثرة في توسيع العلاقات البرلمانية بين البلدين.
واكد باهنر دعم مجلس الشورى الاسلامي لتنمية العلاقات الودية بين ايران وروسيا.
وتطرق نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي الى الامكانيات والطاقات التي يمتلكهما البلدين في مختلف المجالات , داعيا الى تطوير وتعزيز التعاون بين ايران وروسيا في المجالات التجارية.
واشار باهنر الى تقارب مواقف طهران وموسكو تجاه التطورات الاقليمية وخاصة الاوضاع في سوريا , وقال : ان الازمة السورية كانت نتيجة تدخلات امريكا والقوى الاجنبية , وان السبيل الوحيد لعودة الاستقرار والهدوء الى هذا البلد , هو اجراء حوار بين الطرفين المتنازعين في سوريا , وان هذه الازمة يجب حلها بوساطة الشعب السوري.
واكد في الختام استمرار المشاورات والتعاون الوثيق بين البلدين لتسوية القضايا الاقليمية والدولية.
من جانبه اعرب الياس اوماخانوف في هذا اللقاء عن ارتياحه لزيارة ايران , واصفا العلاقات الودية بين البلدين بانها متنامية , واكد على تعزيز التعاون بين البلدين على مختلف الاصعدة لاسيما على الصعيد البرلماني.
واعتبر ايران بانها دولة مهمة في المنطقة , مبديا استعداد مجلس الدوما الروسي لتوسيع وتطوير الصلات والتعاون مع مجلس الشورى الاسلامي.
وتطرق نائب رئيس مجلس الدوما الروسي في الختام الى المواقف المشتركة للبلدين حيال القضايا الاقليمية والدولية الهامة , مضيفا : ان الازمة السورية يجب حلها فقط بواسطة الشعب السوري وبدون تدخل خارجي.
ودعا في هذا السياق الى استمرار المشاورات والتعاون بين طهران وموسكو من اجل حل القضايا والمشاكل الاقليمية والدولية./انتهى/
 
رمز الخبر 1820490

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 11 =