الحرس الثوري :هزيمة الاميركان في حادث  "طبس"مازالت تؤرق البيت الابيض

اصدر الحرس الثوري بيانا بمناسبة حادث طبس اكد فيه انه وبعد مضي 33 عاما عن الحادث مازالت الصدمة المروعة تخيم وتلقى بظلالها على البيت الابيض و تؤرق الادارات الاميركية المتعاقبة .

وافادت وكالة مهر للانباء ،ان الحرس الثورى اصدر بيانا بمناسبة حادث طبس التي تصادف ذكرها اليوم الـ26 من ابريل /نيسان التي وقعت عام 1979 بعدما قررت الادارة الاميركية انذاك ارسال طائرت اميركية بهدف تحرير الجواسيس الاميركان في السفاره الاميركيه في طهران عقب استيلاء الطلبة الايرانيون علي الوكر التجسسي الاميركي (السفارة الاميركية) مما اسفرت المهمة الي الفشل الذريع وتحطمت الطائرات الاميركية في صحراء طبس "شرق البلاد"  اثر عاصفة رملية بين محافظتي يزد وخراسان.
وجاء في بيان الحرس الثورى ان  حادث طبس يعد هزيمة نكراء للاميركيين وان الشعب الايراني المجاهد بفضل الله عزوجل احبط المخططات الاميركية المعادية للثورة الاسلامية.
واضاف البيان ان الاهداف الاميركية كانت لا تقتصر على مهمة تحرير الجواسيس الاميركيين فحسب بل كانت تعمد الى اجهاض انجازات الثوره الاسلاميه من خلال استهداف منشاتها ومراكزها الاستراتيجية  والبنى التحتية للبلاد
واكد البيان ان ذاكرة الشعب الايراني والعالم ستترسخ فيهما قضية هامة مفادها ان المخططات والاستراتيجيات والسيناريوهات المعقدة للاعداء والنظام الاستكباري وفي مقدمتهم اميركا باءت جميعها بالفشل بعد التوكل على الله واتباع توجيهات ولاية الفقيه والثورة الاسلامية المبنية علي اسس الدين الاسلامي وتعاليم النبي (ص) وتلاحم الشعب الايراني ./انتهى/
 
 

رمز الخبر 1820678

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 3 =