بدء حملة الانتخابات التشريعية في العراق

بدأت اليوم الثلاثاء حملة الانتخابات التشريعية العراقية المقررة في الثلاثين من الشهر الحالي والتي يخوضها رئيس الوزراء نوري المالكي للفوز بولاية ثالثة.

وانتشرت في عموم شوارع بغداد والمدن العراقية ملصقات لمرشحين يتنافسون على 328 مقعد في مجلس النواب وسط توقعات بعدم فوز اي من الاحزاب المتنافسة باغلبية مطلقة، ما سيؤدي كما في الانتخابات السابقة الى الدخول في مفاوضات طويلة لتشكيل الحكومة.
ويتوقع ان يفوز "ائتلاف دولة القانون" الذي يتزعمه رئيس الوزراء نوري المالكي باكبر عدد من اصوات الناخبين رغم وجود منافسين آخرين بينهم تيار الاحرار الذي يعد حتى الآن الممثل الرئيسي للتيار الصدري الذي يتزعمه السيد مقتدى الصدر.
ويطرح الناخبون الكثير من المشاكل بينها سوء الخدمات وارتفاع معدلات البطالة اضافة الى سوء الاوضاع الامنية التي ادت الى مقتل اكثر من 2200 شخصا خلال الفترة الماضية من هذا العام.
وافاد بيان صدر امس الاثنين عن المتحدث باسم المفوضية المستقلة للانتخابات صفاء الموسوي عن مصادقة مجلس المفوضية على قوائم المرشحين لانتخابات مجلس النواب العراقي والبالغ عددهم 9040 مرشحا.
واضاف ان الحملة الانتخابية ستبدأ في الاول من نيسان/ابريل وتنتهي قبل يوم من موعد التصويت، المقرر في الثلاثين من الشهر الحالي./انتهى/
رمز الخبر 1834682

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =