السفير السوري بطهران : الانتخابات الرئاسية تعبر عن ارادة الشعب السوري

رمز الخبر: 2659236 -
اكد السفير السوري بطهران عدنان محمود على اهمية اقامة الانتخابات الرئاسية في سوريا لما لها من تأثيرات ايجابية على مستقبل البلاد.

واشار السفير عدنان محمود في تصريح لمراسلة وكالة مهر للانباء الى ان عدد افراد الجالية السورية بطهران يبلغ نحو 1500 شخص معظم من الطلاب الذين يدرسون في الجامعات الايرانية.
ولفت الى ان الانتخابات الرئاسية السورية تعتبر اول انتخابات متعددة وتقام بشكل حر وشفاف , وان افراد الجالية السورية في ايران يدلون باصواتهم بكل حرية.
واكد ان اقامة الانتخابات الرئاسية السورية تدل على تحقيق ارادة الشعب السوري من خلال اختياره لاحد المرشحين الثلاثة ومن خلال معرفتهم الكاملة ببرامج المرشحين الانتخابية والتي تتركز على اعادة البناء والتصدي للجماعات التكفيرية الارهابية المدعومة من قبل بعض الدول الاقليمية والقوى العالمية.
ولفت السفير السوري بطهران عدنان محمد الى ان الانتخابات الرئاسية السورية تحمل رسالة هامة في تأكيدها على انتصار ارادة الشعب عن طريق الدفاع عن سيادة الشعب السوري ومحاربة الارهاب التكفيري الذي يشكل خطرا على سوريا والمنطقة.
واشار الى ان بعض الدول التي تنادي بالديمقراطية منعت اقامة الانتخابات في اراضيها , موضحا ان الدول الغربية التي عارضت اقامة الانتخابات الرئاسية السورية في اراضيها هي نفس الدول التي تدعم الارهابيين في سوريا , ولا تكن احتراما لارادة ومطالب الشعب التي ستفرزها صناديق الاقتراع.
واكد ان الحكومة السورية وفرت جميع الامكانيات لاقامة الانتخابات الرئاسية في جميع انحاء البلاد بالرغم من تواجد الجماعات الارهابية في بعض المناطق , وان مؤسسات الدولة والمحكمة العليا تبذل مساعيها لاقامة هذه الانتخابات بافضل شكل ممكن. 
وشدد السفير عدنان محمود على عزيمة الحكومة السورية بتوفير الظروف المطلوبة التي تكفل الحرية الكاملة والديمقرطية لانجاح الانتخابات الرئاسية.
واكد ان صمود الشعب السوري تعزز حاليا اكثر من اي وقت مضى , وان الحكومة مصممة بمساعدة الشعب على ارساء الامن والاستقرار في سوريا واجتثاث الارهاب من البلاد.
وتطرق الى دور المقاومة في التصدي للارهاب , موضحا ان دور تيار المقاومة في المرحلة الراهنة كان متميزا في المنطقة وسوريا , وان جهود الحكومة السورية في محاربة الارهاب ادى الى زيادة التنسيق مع تيار المقاومة.
ورأى السفير عدنان محمود ان سوريا ستخرج اكثر قوة بعد اجراء الانتخابات الرئاسية , وستواصل تحقيق انتصاراتها على الارهابيين.
واشاد بدور ايران في اجراء الانتخابات الرئاسية السورية داخل الجمهورية الاسلامية , مشيرا الى ان ايران اولت على الدوام احتراما لمطلب الشعب السوري في تحقيق الديمقراطية.
واعرب السفير السوري في الختام عن تقديره للحكومة الايرانية لتوفيرها الظروف لاقامة الانتخابات الرئاسية السورية بافلض شكل ممكن./انتهى/
 

ارسال التعليق

3 + 4 =