سفير سوريا في طهران: الشهيد حججي سيبقى حيا في ضمير شعوب المنطقة

رمز الخبر: 4057044 -
قال السفير السوري في ايران عدنان محمود أن دماء الشهيد محسن حججي الزكية تكتب الانتصارات على الارهاب وسيبقى الشهيد حيا في ضمير شعوب المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن السفير السوري في ايران الدكتور عدنان محمود عزى أسرة الشيهد محسن حججي والشعب الايراني وقيادته على استشهاد المناضل محسن حججي الذي نال وسام الشهادة على يد تنظيم داعش الارهابي في سوريا.

وأكد السفير السوري في طهران أن الجريمة الدموية التي ارتكبها تنظيم داعش الارهابي بحق الشهيد محسن حججي على الحدود السورية العراقية هي امتداد للسجل الأسود لجرائم القتل الوحشية التي ترتكبها التنظيمات الارهابية التكفيرية في سوريا والعراق والمنطقة.

وحمل السفير عدنان محمود مسؤولية هذه الجريمة الوحشية إلى داعمي الارهاب التكفيري وحماته في الولايات المتحدة الأمريكية والغرب وعملائهم من دول المنطقة الذين يغذون الارهاب التكفيري ماديا وفكريا لتحقيق مخططاتهم في تدمير المنطقة وتفتيتها خدمة للكيان الصهيوني.

وأكد المسؤول السوري أن الانجازات الاستراتيجية الكبيرة التي تحققها جبهة المقاومة وحلفاءها في دحر التنظيمات الارهابية التكفيرية في سوريا والعراق وعرسال سوف تعزز في المرحلة المقبلة حتى القضاء الكامل على الارهاب وافشال مخططات داعميه وحماته على كامل الأرض السورية وفي المنطقة.

وأشار إلى أن دماء الشهيد محسن حججي سوف تزيد من ايمان وعزيمة وارادة شعوب المنطقة حتى اجتثاث الارهاب التكفيري واعادة الأمن والاستقرار إليها./انتهى/

ارسال التعليق

1 + 3 =