"أبوهريرة الأمريكي" انتحاري إدلب ترعرع في فلوريدا

أكد مسوؤلان بالحكومة الأمريكية لقناة "سي ان ان" الاخبارية الجمعة، بأن الارهابي ابو هريرة الامريكي ، الذي نفذ العملية الانتحارية ضد حاجز للجيش السوري في ادلب هو مواطن أمريكي بالفعل.

وكانت ما تمسى "كتيبة صقور الشام"، قدمت في شريط فيديو بث على موقع يوتيوب"، الانتحاري الذي فجر شاحنة محملة بـ 17 طنا من المتفجرات في حاجز للقوات السورية بإدلب، بكنيته "أبو هريرة الأمريكي."
وقال أبو فاروق الشامي، الناطق باسم كتيبة "صقور الشام" للشبكة، الخميس، إن العملية جرت بالتنسيق بين كتيبته وتنظيم "جبهة النصرة" المرتبطة بتنظيم القاعدة الارهابي.
وأوضح  المسؤولان  الأمريكيان بأن الانتحاري ترعرع في  فلوريدا، إلا أنهما رفضا الكشف عن هويته الحقيقية، بدعوى أن التحقيقات لا تزال جارية مع أفراد عائلته.
وأشارا إلى أن "أبوهريرة الأمريكي" هو ضمن مجموعة من الأمريكيين تحاول وكالات أمنية، كمكتب التحقيقات الفيدرالية "أف بي آي" ووكالات الاستخبارات المركزية "سي آي أيه" وضعهم قيد المراقبة منذ مغادرتهم، قبل عدة أشهر،  باتجاه سوريا  للانضمام إلى الجماعات الارهابية التي تقاتل الحكومة السورية./انتهى/
رمز الخبر 1836550

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =