بروجردي : عقد المؤتمر الثاني لاصدقاء الشعب السوري بطهران

اعلن رئيس لجنة العلاقات الخارجية والامن القومي بمجلس الشورى الاسلامي علاء الدين بروجردي ان المؤتمر الثاني لاصدقاء الشعب السوري سيعقد يوم غد الاحد بطهران بمشاركة وفود برلمانية من نحو 30 بلدا.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان بروجردي اوضح في مؤتمر صحفي اليوم السبت ان المؤتمر الثاني لرؤساء لجان العلاقات الخارجية لاصدقاء الشعب السوري سيعقد يوم غد الاحد بطهران بمشاركة نحو 30 وفدا برلمانيا من دول امريكا اللاتينية وافريقيا والشرق الاوسط وكذلك من روسيا.
وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية والامن القومي بمجلس الشورى الاسلامي , ان هذا المؤتمر ينعقد في اطار سياسات الجمهورية الاسلامية الايرانية من اجل احلال السلام في سوريا بصفتها الخط الامامي في مواجهة الكيان الصهيوني.
وقال بروجردي : ان مشاركة حوالي 30 بلدا في هذا المؤتمر مؤشر على انضمام مزيد من الدول الى سفينة السلام في سوريا , ويدل على ان سياسة ايران لها مؤيدون عديدون في حين ان سياسة امريكا وهي سياسة اشعال الحرب في سوريا قد آلت الى الفشل.
واشار الى ان دول العالم تعتقد بان الازمة السورية لها حل سياسي فقط , مضيفا : ان الظاهرة المشؤومة بنشر الارهاب التي تسعى اليها امريكا , وباتت تشكل تهديدا للمنطقة والعالم , كان موضع انتقاد ايران على الدوام , ونحن باعتبارنا اكبر ضحية للارهاب نعارض هذه الظاهرة , ونطالب بمحاربة ظاهرة الارهاب في سوريا.
وتابع قائلا : ان الارهابيين الذين قدموا الى سوريا حتى من اوروبا وامريكا وتلقوا تدريبا , والدول الاوروبية وامريكا تشعر بالقلق في كيفية التصدي لهؤلاء الافراد لدى عودتهم.
ووصف الانتخابات الرئاسية التي ستجري في سوريا بانها اول انتخابات حرة تعددية , مضيفا : ان عددا من الدول عارضت اقامة الانتخابات السورية في الخارج , ولكن الحضور الحماسي للشعب يدل على انتصار الحكومة السورية في هذه الانتخابات.
واشار بروجردي الى ان عددا من رؤساء البرلمانات سيشارك في اعمال المؤتمر الثاني لاصدقاء الشعب السوري بطهران منهم رئيس البرلمان البوليفي ونائب رئيس البرلمان في مالي
واكد ان الدبلومسية البرلمانية في مجلس الشورى الاسلامي استخدمت جميع امكانياتها لحل الازمة السورية وارسل المجلس وفود متعددة من اجل تحقيق السلام في سوريا.
واضاف : ان الوفد الايراني سيتوجه يوم الاثنين الى سوريا وان جميع الضيوف في اطار الوفود المشاركة في مؤتمر طهران بامكانها ان رغبت ان ترافق الوفد الايراني في زيارة سوريا يوم الانتخابات.
واكد بروجردي ان ايران تدعم مسار المصالحات بين الجماعات المسلحة والجيش السوري في مختلف المدن لمنع اراقة الدماء.
وشدد على ضرورة ارسال المساعدات الانسانية الى الشعب السوري , موضحا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قدمت خلال السنوات الثلاث الماضية مساعدات انسانية غذائية وطبية الى الشعب السوري./انتهى/
 
رمز الخبر 1836593

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha