الدفاع عن العراق والعتبات المقدسة واجب شرعي على كل مسلم

افتى المرجع الديني في مدينة قم آية الله مكارم الشيرازي بأن الدفاع عن السيادة العراقية خاصة العتبات المقدسة واجب على جميع المسلمين ومحبي اهل بيت النبوة (عليهم السلام).

وافاد مراسل مهر في قم ان آية الله مكارم الشيرازي اصدربيانا  ندد خلاله  بالمجازر التي ارتكبتها المجموعات الارهابية ضد الشعب العراقي .
وجاء في البيان  لقد تبين لنا ان جبهة الارهاب والتكفير المدعومة من قبل الغرب وبعض القوات الاقليمية بعد ان تكبدت هزائم متلاحقة في سوريا قررت التوجه نحو العراق بغية اثارة النعرات الطائفية بين الشيعة والسنة واضعاف الجيش العراقي.
واضاف البيان ولكن سرعان ما شهدنا احباط أملهم في مواجهة الشعب العراقي الموحد سواء من الشيعة او السنة او الاكراد.
ورأينا كيف هب الملايين من ابناء الشعب العراقي لنصرة اخوتهم في اتنحاء العراق تلبية لدعوة المرجعية الدينية الى مساعدة الجيش العراقي وتضافر الجهود في سبيل التصدي للارهاب البربري.
وليعلم الارهابيون والتكفيريون ان هناك ملايين اخرى مستعدة للمشاركة في الجهاد والالتحاق بالمقاومة العراقية شعبا وجيشا.
و اضاف اية الله مكارم شيراؤي انني اعلن بكل صراحة ان الدفاع عن السيادة العراقية خاصة العتبات المقدسة واجب شرعي على كافة المسلمين ومحبي اهل بيت النبوة (عليهم السلام) باعتباران الجهاد  في سبيل الله واجب والشهداء في هذا السبيل انما يلتحقون بشهداء كربلاء.
واكد البيان ان الشباب المؤمن في العراق وباقي البلاد على اتم الاستعداد لنصرة الشعب العراقي وجيشه في حال تطلب الامرلذلك./انتهى.
 

رمز الخبر 1837497

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 9 =