روحاني: العقوبات كانت خسارة لكل الاطراف

التقى الرئيس الايراني أمس رئيس وزراء بريطانيا وتبادل معه وجهات النظر حول القضايا الثنائية والسألة النووية الايرانية اضافة الى الخطر الذي يشكله الارهاب اليوم في سوريا والعراق.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان الرئيس الايراني حسن روحاني قال في لقاءٍ برئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة: ان الجمهورية الاسلامية تسعى الى المشاركة البناءة مع العالم، على اساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة، وتأمل باقامة علاقات جيدة مع المملكة المتحدة.
وأكد روحاني على ان الجمهورية الاسلامية تسعى بجدية للتوصل الى نتيجة في المحادثات، والى العمل في برنامجنا النووي السلمي في اطار NPT.
وأوضح الرئيس الايراني ان تقارير المفتشين الدوليين تظهر ان انشطة ايران لا يوجد فيها اي التباس. مؤكداً على ان الحل الوحيد هو التفاهم وان العقوبات كانت خسارة بالنسبة لجميع الاطراف.
وأضاف روحاني: انه يجب ان يمتلك جميع اعضاء معاهدة حظر الانتشار النووي " ان بي تي "  حقوقاً متساوية والتمييز غير مقبول بالنسبة لنا.
ودعا الرئيس روحاني المجموعة السداسية الى المرونة اللازمة في التعامل مع ايران ، مضيفاً اذا تمتعت دول 5+1 بالمرونة اللازمة فإن الاتفاق على حل شامل سهل جداً.
وأوضح روحاني ان التعاون والتشاور ضروريان لمواجهة الارهاب،: يجب رصد تحركات الارهابيين وعدم التسامح مع من يمولهم ويسلحهم.
من جهته اكد رئيس الوزراء البريطاني على ان ايران لديها الحق في امتلاك الطاقة النووية السلمية، مضيفاً انه في ظل الخلافات التي سادت العلاقات بين البلدين مؤخراً يشدد على اهمية الفرصة من اجل اعادة بناء علاقات ثنائية لايران مع الغرب. مقدراً الجهود التي بذلتها ايران في استقرار الحكومة العراقية الجديدة./انتهى/

رمز الخبر 1841235

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =