لاريجاني:الادعاءات الاميركية بشان ضرب الارهاب تعتبر دعاية سياسية

رمز الخبر: 2661059 -
اعتبر رئيس مجلس الشورى الاسلامي عمليات القصف التي تقوم بها الولايات المتحدة الامريكية وبعض الدول الحليفة لها في الاراضي السورية بحجة القضاء على الارهاب، ليست إلّا دعابة سياسية ومدعاة للسخرية.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان السفير السوري في طهران "عدنان محمود" التقى  رئيس مجلس الشورى الاسلامي "على لاريجاني" عصر امس الاربعاء، ووضعه في صورة اخر التطورات في سوريا.
وقال لاريجاني خلال  استقباله السفير السوري في طهران عدنان محمود انه وبعد سنوات من دعم الارهاب وقتل الابرياء والعزّل من قبل الولايات المتحدة، شعرت اليوم انه من الواجب مكافحة الارهاب، مضيفاً انه لا يخفى عن اي انسان حر ان هذا الامر ليس الا خدعة وان هناك ما يخفى تحت ستار مكافحة الارهاب.
وأضاف رئيس مجلس الشورى: نحن ننصح امريكا ان توقف دعم الارهابيين، وترك امر مكافحة الارهاب لشعوب المنطقة لانها قادرة على اجتثاث جذور الارهاب من المنطقة.
وندد لاريجاني التواجد الامريكي والغربي في المنطقة معتبرا التحالف بانه يهدف الى توسيع رقعة الارهاب. مشدداً على ان ايران لن نشارك في اي تحالف مزيف وغير قانوني./انتهى/

ارسال التعليق

1 + 14 =