الفاتيكان يشيد بدور المرجعية الدينية في توحيد الشعب العراقي

أشاد ممثل الفاتيكان واساقفة الروم بالدور الذي يلعبه المرجع الديني آية الله السيد السيستاني في العراق، في سبيل الحفاظ على الوحدة الوطنية فيه.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلاً عن الفرات، ان ممثل الفاتيكان واساقفة الروم "امليانو"، الذي يزور العراق، أشاد في كلمةٍ القاها في النجف الاشرف بالدور الكبير الذي يلعبه المرجع الديني آية الله السيد السيستاني والمساعي التي يبذلها لتوحيد الشعب العراقي. موضحاً ان ما تقوم به العصابات التكفيرية لداعش، لا علاقة لها بالدين، وأن ما تفعله خيانة لكلام الله.
وأضاف امليانو: نقدر المساعي التي يقوم بها اية الله السيستاني، والتي تعبر عن مدى الحكمة التي يتمتع بها هذا المرجع الديني الجليل، سائلا الله عز وجل ان يوفقه في تحقيق اهداف في توحيد الشعب العراقي باديانه المختلفة.
وأوضح ممثل الفاتيكان واساقفة الروم: ان التطرف والقتل باسم الله هو خيانة للاسلام، وعلينا نحن وكل المؤمنين في العالم  ان لا نسمح بان يستغل الدين من اجل الوصول الى السلطة والقدرة، مشيراً الى ان الجرائم التي تقوم بها عصابات داعش لا علاقة لها بالدين وهي اهانة للدين ولكلام الله .
وأشار امليانو الى التعايش الذي كان بين العراقيين خلال مئات السنين والسلم والتعاون الاخوي بين الشعب، بغض النظر عن الاختلافات الدينية والعرقية والمذهبية./انتهى/

رمز الخبر 1842567

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 17 =