رئيس الوزراء العراقي يلتقي رئيس مجلس الشورى الاسلامي

اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني خلال استقباله رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ان مزاعم التحالف الامريكي في مكافحة الارهاب يفتقد الى المصداقية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني اكد خلال استقباله اليوم الاربعاء رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي , دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية الشامل للحكومة والشعب العراقي في التصدي للجماعات الارهابية واي خطر يهدد أمن العراق , وقال : ان ايران حكومة وشعبا تقف الى جانب العراق حكومة وشعبا في جميع الظروف , وتدعمه بكل الامكانيات.
واضاف رئيس السلطة القضائية : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وبمساعدة الحكومة والشعب العراقي لن تسمح للمجاميع الارهابيةبالنيل من أمن واستقلال ووحدة اراضي العراق.
وهنأ لاريجاني في هذا اللقاء تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في العراق , مؤكدا على ضرورة تنمية التعاون بين البلدين , واضاف : ان تشكيل الحكومة الجديدة في العراق مؤشر على يقظة الساسة العراقيين.
واعتبر لاريجاني تنامي نشاطات الجماعات الارهابية اهم قضية في المنطقة , مضيفا : في حين كانت القوى العالمية وحلفائها الاقليميين هم الداعمون الرئيسيون للجماعات الارهابية في السنوات الماضية , فان ادعائهم بمحاربة الارهاب لا اساس له ويفتقد للمصداقية.
واعرب لاريجاني عن ارتياحه لتنامي العلاقات الودية بين طهران وبغداد في شتى المجالات وخاصة في مجال التعاون الاقتصادي , مضيفا : ان ايران والعراق يمتلكان طاقات فريدة لتوسيع التعاون في المجالات الصناعية والتجارية حيث ان الاستفادة منها يساهم بشكل كبير في تطور ورخاء الشعبين.
وتابع قائلا : ان الاستفادة  من امكانيات ايران الاقتصادية والصناعية والعلمية باستطاعتها ان تكون عاملا مؤثرا في حل العديد من مشاكل العراق.
من جانبه اعرب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عن تقديره  لدعم الجمهورية الاسلامية الايرانية من اجل استباب الاستقرار والهدوء في العراق , وقال : ان دعم الجمهورية الاسلامية في مكافحة الجماعات الارهابية وخاصة في بداية الازمة الراهنة كان مؤثرا جدا.
واضاف : ان دور ايران في مساعدة العراق كان دورا لانظير له في الفترات الحساسة والصعبة خلال السنوات الماضية.
وتابع رئيس الوزراء العراقي قائلا : ان سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت على الدوام قائمة على اساس ترسيخ الوحدة الوطنية واحلال الهدوء في العراق.
واشار حيدر العبادي في الختام الى التحالف الحالي ضد داعش , وقال : ان اي اجراء من قبل التحالف ضد داعش يجب ان لا يهدد استقلال وسيادة العراق.
كما اعرب يوناتن بت كليا ممثل الاقلية الآشورية والكلدانية في مجلس الشورى الاسلامي والامين العام للاتحاد العالمي للآشوريين في هذا اللقاء عن تقديره للاجراءات التي اتخذتها الحكومة العراقية لحماية الاقلية الآشورية والكلدانية من ممارسات المجاميع الارهابية./انتهى/
 
رمز الخبر 1842763

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =