ظريف يؤكد على ضرورة اتباع سياسة موحدة في مواجهة الارهاب

اعلن وزير الخارجية الايراني انه لا يمكن محاربة داعش في العراق ودعمها في سوريا، مشددا علىً ضرورة اتخاذ سياسة موحدة في مواجهة الارهاب والتطرف.

وأفادت وكالة مهر للانباء ان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف قال خلال استقباله نائب الامين العام للامم المتحدة "يان الياسون"،: انه لا يمكن محاربة داعش في العراق وتقديم الدعم لها في سوريا.
وأكد وزير الخارجية الايراني على التعاون ومشاركة كافة الدول وخصوصاً دول الخليج الفارسي من اجل محاربة الارهاب والتطرف، داعياً الامم المتحدة والدول الغربية الى اتخاذ سياسة جادة في هذا المجال.
وشدد على ضرورة دعم الاتفاق الاخير في اليمن، مضيفا ان على الجميع ان يعملوا في سبيل تعزيزهذا الاتفاق وليس اضعافه.
من جانبه أكد نائب الامين العام للامم المتحدة "يان الياسون" على ضرورة تفعيل  الحوار والتعاون بين دول المنطقة سيماً بين الجمهورية الاسلامية والسعودية.
وأضاف الياسون،: ان الجميع، سواء داخل او خارج المنطقة ينظرون الى داعش على انها مشكلة.
وأشاد نائب الامين العام للامم المتحدة بدور الجمهورية الاسلامية الايرانية البارز في حل القضايا الاقليمية، مؤكداً على ضرورة استمرار التشاورات بين الجمهورية الاسلامية والامم المتحدة./انتهى/

رمز الخبر 1843425

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =