صحيفة: الانتحاري الذي فجر نفسه في قرب سامراء، بريطاني الجنسية

كشفت صحيفة بريطانية، اليوم الاثنين، بأن التفجير الانتحاري الذي استهدف مركزاً للشرطة قرب سامراء بمحافظة صلاح الدين، مساء أمس الاحد نفذه انتحاري بريطاني.

وقالت صحيفة الديلي ميل البريطانية، نقلاً عن بيانات نشرت على مواقع أنصار تنظيم داعش اليوم الاثنني فإن التفجير الانتحاري الذي استهدف مركزاً للشرطة في محافظة صلاح الدين مساء أمس نفذ من قبل انتحاري بريطاني الجنسية يدعى أبو عبد الله البريطاني".
وأضافت الصحيفة، "نقلاً عما نشرته مؤسسة البتار الإعلامية التابعة لتنظيم داعش من رسائل تويتر حول التفجير بأن الانتحاري ابو عبدالله البريطاني فجّر سيارته المفخخة قرب مدينة سامراء مستهدفاً تجمعاً لضباط الشرطة في مركز شرطة المعتصم".
وأوضحت الصحيفة، إن "مسلحاً بريطانياً يحمل اللقب ذاته، كان قد قتل أثناء غارة جوية على احد مواقع داعش في سوريا الشهر الماضي"، مشيرة إلى إن "هناك مسلحين بريطانيين عدة في تنظيم داعش يحملون اللقب نفسه".
وتابعت الصحيفة، يعتقد أن "هنالك 32 مسلحاً يحملون الجنسية البريطانية في داعش قد قتلوا خلال المعارك الجارية في العراق وسوريا"./انتهى/
رمز الخبر 1845871

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha