رضائي ينفي بحث موضوع ارسال قوات ايرانية الى سوريا

نفى امين مجمع تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي بحث موضوع ارسال قوات ايرانية الى سوريا ، مؤكدا ان مساعدات الجمهورية الاسلامية الى دول المنطقة هي مساعدات انسانية واستشارية.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان رضائي قال في تصريح للمراسلين عقب انتهاء اجتماع مجمع تشخيص مصلحة النظام ، ضمن اشارته الى احداث المنطقة : مازلنا نشاهد المجازر التي يرتكبها النظام السعودي ضد الشعب اليمني , وللاسف فان المنظمات الدولية وخاصة الامين العام للامم المتحدة مازال يلتزم صمتا غير مبرر بهذا الشأن.
واضاف : في الوقت الحاضر يوجد 10 ملايين من الشعب السوري وستة ملايين من الشعب العراقي ومابين 10 الى 15 مليون من الشعب اليمني مشردون , وهذه واحدة من أسوأ الاحداث المزعزعة للامن في الشرق الاوسط.
واوضح امين مجمع تشخيص مصلحة النظام ان اجتياز القوات اليمنية للحدود السعودية كان دفاعا عن النفس , وقال : ان اتساع نطاق انعدام الامن وعدم السعي للحد من ذلك , سيؤدي الى نشوب نزاعات وحروب جديدة في المنطقة , لذل فاننا بحاجة الى تعبئة دولية عامة لاسيما من قبل الدول الاسلامية لانهاء الحروب الحالية بأسرع وقت ممكن , والحؤول كذلك دون اندلاع حروب جديدة.
واوضح رضائي ان العالم الاسلامي يعتبر في الوقت الحاضر متخلف من الناحية الاقتصادية , وقال : ان شعوب المنطقة بحاجة الى الامن والاستقرار.
وفي معرض رده على سؤال مراسل وكالة مهر حول ادعاء بعض وسائل الاعلام الاجنبية بان ايران تريد ارسال قوات الى سوريا وتفعيل اتفاقية الدفاع المشترك بين البلدين , قال : ان  مثل هذا الموضوع لم يتم مناقشته من قبل المسؤولين الايرانيين مطلقا.
واضاف : ان سياسة ايران تجاه سوريا كانت واضحة منذ البداية , فمساعداتنا الى دول المنطقة هي مساعدات انسانية واستشارية , ولم يتم بحث ارسال ايران مساعدات مباشرة او قوات مباشرة الى احد الدول , من قبل الاجهزة المسؤولة./انتهى/

        

رمز الخبر 1855731

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 4 =