الشعب السوري هو من سيقرر مستقبل سورية والمنطقة

أكد نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد أن سورية تتعرض لهجمة إرهابية شرسة تستهدف وجودها وأن الشعب السوري يحارب الإرهاب نيابة عن العالم.

وقال المقداد خلال استقباله  الوفد الأوروبي: إن مواقف بعض السياسيين الأوروبيين ضد الدولة السورية يعني تمكين الإرهابيين من السيطرة على سورية ثم الانتشار إلى بقية دول المنطقة والعالم.
وأشار إلى أن الشعب السوري الذي يحارب الإرهاب بمختلف صوره وأشكاله هو الذي سيقرر مستقبل سورية والمنطقة وليس أولئك الذين يدعمون الإرهاب من بعض حكام أوروبا الذين باتوا يستجدون رضا وأموال السعودية وغيرها من الدول التي تدعم وتمول وتقوم بإيواء الإرهابيين وإرسالهم إلى سورية لقتل شعبها وتدمير حضارتها./انتهى/

رمز الخبر 1855744

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha