الأوضاع في سوريا نحو التحسن

صرح رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني ضمن لقاءه نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد ان الأوضاع في الساحة السورية أفضل مما سبق متوقعاً مستقبلاً أفضل.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد التقى صباح اليوم رئيس مجلس الشورى الإسلامي علي لاريجاني في المجلس ، ضمن زيارة رسمية لطهران، حيث تباحث الطرفان حول آخر المستجدات على الساحة السورية. وأبلغ المقداد تحياته للشعب الإيراني وقيادته مثمناً مواقف ايران التاريخية.

وأشار نائب وزير الخارجية إلى زيارة رئيس الجمهورية السورية بشار الأسد إلى موسكو مؤكداً على أهمية هذا اللقاء ، ودور روسيا وسلاحها الجوي في محاربة الإرهاب في سوريا.

وأضاف المقداد ان الحرب الأمريكية على سوريا وحلفاءها هي حرب على القانون لا على الارهاب، فامريكا ترغب في هدم سوريا وتدميرها.

كما أوضح نائب وزير الخارجية السوري الأوضاع الميدانية في سوريا مشيراً إلى التقدم الملحوظ في عدة مناطق سورية متوقعاً النصر للتحالف السوري الإيراني الى جانب حزب الله اللبناني.

كما اعتبر فيصل المقداد مؤتمر فيينا القادم لقاءاً حساساً في مسار الأزمة السورية./انتهى/.

رمز الخبر 1858498

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 8 =