قتلى وجرحى في انفجار ببلدة تركية قرب الحدود السورية

اعلنت وزارة الداخلية التركية إن انفجارا وقع ببلدة سروج بجنوب شرق تركيا قرب الحدود مع سوريا اليوم الاثنين مما أدى إلى سقوط نحو 27 قتيلا، بينما قالت مصادر كردية إن 50 شخصا قتلوا.

وأوضحت المصادر الكردية في تصريحات لشبكة إرم أن أكثر من 50 من الشباب المتطوعين المجتمعين في مركز “أمارا” الثقافي في مدينة سروج من الذين كانوا يستعدون للمشاركة في عملية إعادة اعمار كوباني وإدخال المساعدات اليها، قد قتلوا.

وأضافت المصادر الكردية أن 300 عضو من أعضاء اتحاد جمعيات الشبيبة الاشتراكيين، قد توجهوا من مدينة اسطنبول  إلى مدينة سروج في محافظة أورفا، بهدف العبور إلى كوباني، للمشاركة في أعمال إعادة إعمار المدينة التي دمرت خلال الاشتباكات بين القوات الكردية وتنظيم داعش المتشدد.

وعرضت قناة (سي.إن.إن ترك) لقطات لما يبدو أنها جثث أسفل أشجار خارج المبنى.

وقال مسؤول أمني تركي طلب عدم نشر اسمه إن ما بين 20 و25 شخصا أصيبوا في الانفجار وأكد سقوط قتلى لكنه لم يتمكن من تحديد العدد على الفور.

ولم يتضح بعد سبب الانفجار في البلدة التي تقع على بعد نحو عشرة كيلومترات من بلدة كوباني السورية الحدودية.

وقال الموظف بالبلدية في بلدة سروج محمود بوكي في حديث هاتفي “وقع انفجار عنيف هزنا. كان هناك مؤتمرا منعقدا.”/انتهى/

رمز الخبر 1856501

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 8 =