صالحي : البرنامج النووي لم يتباطأ ولم يتوقف

اكد رئيس منظمة الطاقة الذرية علي اكبر صالحي ان البرنامج النووي السلمي الايراني لم يتباطأ ولم يتوقف , نافيا الشائعات التي ترددت في هذا الشأن.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان رئيس منظمة الطاقة الذرية علي اكبر صالحي في مؤتمر صحفي لدراسة ابعاد خطة العمل المشتركة عقد عصر السبت : بالرغم من قبول بعض القيود , فانه مع تنفيذ خطة العمل المشتركة فان الانشطة النووية السلمية لن تتباطأ ولن تتوقف.
واضاف: ان احد المواضيع التي يطرحها المنتقدون و تقليل تعداد اجهزة الطرد المركزي من 20 الف الى 5 آلاف جهاز.
وتابع: في الوقت الحاضر هناك 9100 جهاز طرد مركزي قيد التشغيل تعمل لانتاج 2000 كلغم من اليورانيوم المخصب سنويا , في حين اذا كان لدينا 10 آلاف جهاز طرد مركزي آخر , فان انتاجنا السنوي سيبلغ حينها 4 آلاف كلغم سنويا , لذا فان الفترة التي نحتاجها للحصول على 30 الف كلغم طويلة جدا.
وقال: حتى اذا كان لدينا 20 الف جهاز طرد مركزي , فيجب ان تعمل 8 اعوام كحد أدنى لكي نصل الى مستوى انتاج 30 الف كلغم من اليوارنيوم المخصب.
وفي شأن آخر قال صالحي : نجري حاليا محادثات جادة مع الروس لبناء مجمعات لانتاج الوقود , وربما في المستقبل في غضون عامين نستطيع بناء عدة مجمعات للوقود.
واضاف: لانجاز مفاعل اراك نجري ايضا محادثات مع الصينيين , وهذا التعاون الدولي سيجعل انشطتنا النووية تتقدم الى الامام عدة عقود.
واردف مساعد رئيس الجمهورية ورئيس منظمة الطاقة الذرية : ان احدا لم يتصور بان دولة مثل ايران مع هذه القيود , تتمكن يوما ما ان تكون دولة مصدرة لمادتين استراتيجيتين هما اليورانيوم المخصب والماء الثقيل , وبهذه الطريقة استطعنا دخول نادي مصدري هذه المواد الاستراتيجية./انتهى/
 

     

رمز الخبر 1856946

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =