امير عبداللهيان يحذر من استخدام الارهاب كأداة في المنطقة

اعرب مساعد وزير الخارجية الايراني لشؤون الدول العربية وافريقيا حسين امير عبداللهيان عن قلقه من سعي بعض اللاعبين الدوليين الى تحقيق اهدافهم السياسية في العراق وسوريا واليمن باستخدام الجماعات الارهابية كأداة.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان امير عبداللهيان الذي يزور المانيا قال اثناء لقاء مع نظيره الالماني ماركس ادرر ان الارهاب المتطرف والتكفيري ينتشر على الصعيد الدولي وهناك ضرورة لأن تعير دول العالم الاهتمام الى الوضاع المعقدة والطارئة للشرق الاوسط معربا عن أمله في توصل ايران والمانيا الى حلول سياسية مشتركة ثنائية ومتعددة الاطراف لحل الأزمات في المنطقة.  

 من جانبه اشار مساعد وزير الخارجية الالماني الى الاتفاق النووي بين ايران والدول الست وسعي المانيا لحصول هذا الاتفاق وقال : ان الظروف مهيأة بشكل اكبر من السابق للتعاون بين ايران والمانيا.

 كما اعرب ادرر عن قلق بلاده ازاء استمرار الأزمة في سوريا واليمن وازدياد نشاط الارهابيين في هاتين الدولتين قائلا ان برلين ستواصل جهودها الايجابية للتوصل الى حل سياسي لهذه الأزمات بشكل اكبر من السابق /انتهى/.

رمز الخبر 1857045

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 5 =