الشيخ عبدالله الصالح: كارثة منى دبرتها السعودية وبريطانيا وامريكا

أكد نائب الامين العام لجمعية العمل الاسلامي في البحرين الشيخ عبدالله الصالح ان الحقائق تشير بأن كارثة مشعر منى كانت مشروعا مدبرا شاركت فيه بالاضافة الى السعودية، بريطانيا وامريكا ايضا.

 وقال الشيخ الصالح في تصريح لدى تفقده جناح وكالة مهر للانباء في معرض الصحافة المقام في طهران : لا اعتقد ابدا ان هذه الكارثة كانت صدفة بل انني اعتقد انها كارثة مدبرة نظرا للادلة الكثيرة الموجودة التي تشير بان الكارثة كانت مدبرة، ان هذه القضية دبرت من قبل النظام السعودي وامريكا وبريطانيا كما انني اعتقد ان اختفاء اشخاص مثل السفير الايراني السابق في لبنان غضنفر ركن آبادي هو سيناريو مخطط له مسبقا.

 وفيما يتعلق بالثورة البحرينية اكد الشيخ الصالح على استمرار الثورة الاسلامية للشعب البحريني المظلوم حتى سقوط نظام آل خليفة الاستبدادي، واضاف : ان الثورة الاسلامية للشعب البحريني تتجه بسرعة نحو الانتصار ولولا تدخل الاوغاد السعوديين والاماراتيين والقطريين والكويتيين لكانت الثورة انتصرت حتى الان.

 وفي جانب آخر من تصريحاته اشار الشيخ الصالح الى الاوضاع في السعودية قائلا ان مستقبل النظام السعودي مليء بالازمات واضاف : ان الامريكيين يثقون بالكامل بولي العهد محمد بن نايف الذي يعتبر نفسه ملك البلاد المقبل ومن جهة اخرى هناك ولي ولي العهد محمد بن سلمان المغامر الذي لديه علاقات سياسية واسعة وهو على خلاف مع بن نايف ولذلك هناك احتمال قوي بوقوع زلزال سياسي في بلاط آل سعود /انتهى/.

رمز الخبر 1858626

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =