الأمم المتحدة تتذرع بحقوق الانسان لممارسة الضغط على ايران

أصدرت اللجنة الثالثة للجمعية العامة في الأمم المتحدة المختصة بحقوق الانسان مشروع قرار غير ملزم لإدانة ايران مدعيةً انتهاك حقوق الانسان في ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن اللجنة الثالثة في الأمم المتحدة المختصة بحقوق الانسان تبنت قرار غير الملزم  ضد ايران باقتراح كندي حصل على  76 صوتا مقابل 55 صوتا معارضا وامتنعت 68 دولة عن التصويت.

واعتبر ممثل ايران في الأمم المتحدة غلام حسين دهقاني إن القرار دليل واضح لتشويه الحقائق، مضيفاً إن هذا القرار يأتي في وقت نجحت فيه ايران من إقامة علاقات تعاون مع المجتمع الدولي. 

وتم اعداد مشروع القرار بناءاً على تقارير المقرر الخاص للأمم المتحدة بشأن قضايا حقوق الإنسان في ايران احمد شهيد والتي تشير إلى زيادة عدد حالات الاعدام في ايران منذ عام 2005.

كما اتهمت ايران الدول التي تروج لمشروع قرار في الامم المتحدة ينتقد اوضاع حقوق الانسان لديها بانها تثير مشاعر الكراهية ضد ايران ودعتها بدلا من ذلك الى التركيز على خطر التطرف. 

ووصف سفير إيران لدى الأمم المتحدة، غلام حسين دهقاني، من جانبه، القرار بأنه "تشويه انتقائي ومسيس للحقائق" لا يعكس "سوى محض تكهنات وأقاويل لا أساس لها... وحالة رهاب من إيران". وانتقد بشدة كندا التي صاغت القرار، قائلا إنها "تواصل، دون كلل، سياسة متعمدة للتحريض" على إيران.

يذكر إن اللجنة الثالثة في الأمم المتحدة أقرت مشروعي قرارين آخرين غير ملزمين يدين انتهاك حقوق الانسان في سوريا وكوريا الشمالية. حيث قدمت السعودية القرار ضد سوريا، في حين قدم الاتحاد الاوروبي واليابان القرار ضد كوريا الشمالية فيما تتهم مصادر دولية المملكة السعودية بممارسة القمع ضد الناشطين السياسيين في الداخل واشعال حرب شرسة على الشعب اليمني بالاضافة الى تمويل الجماعات الارهابية في سوريا./انتهى/

 

 

 

 

رمز الخبر 1858840

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =