قائد الثورة : مسيرة الأربعين العظيمة من الشعائر الإلهية

أكد قائد الثورة الاسلامية أنّ مسيرة الأربعين العظيمة هي تلاقي العشق والايمان والعقل والاحساس ومن الشعائر الإلهية مضيفا : "اننا نغتبط زوار الأربعين من بعيد ونتمنى لو كنا معهم".

 وأفادت وكالة مهر للأنباء أنّ قائد الثورة الاسلامية قال في جلسة درس الخارج في الفقه صباح اليوم الإثنين أن ظاهرة مسيرة أربعينية الإمام الحسين (ع) لامثيل لها وهي حركة عظيمة ولها معاني كثيرة وهي حسنة خالدة ، وأضاف : إن تلاقي العقل والاحساس والعشق والإيمان هو من الخصائص الفريدة لنهج أهل البيت (ع) وان الحركة المفعمة بالعشق والايمان لشعوب البلدان المختلفة في العالم هي ظاهرة غير مسبوقة ولا شك أنها من شعائر الله عزوجل.   

    وأشار سماحته إلى عظمة ومحبة الشعب العراقي في إستضافة زوار الأربعين موصياً الذين توفقوا لحضور هذه الحركة عظيمة المعاني أن يغتنموا الفرصة قائلا : اننا نغتبط زوار الأربعين ونتمنى لو كنا برفقتهم.

  واعتبر قائد الثورة الاسلامية فرصة ايجاد العلاقة المعنوية الممزوجة بالمحبة مع أهل بيت الرسول الأكرم (ص) وزيارة مراقد الائمة العظام الإلهيين (ع) من امتيازات الفكر الشيعي من بين الطوائف الاسلامية واضاف : ان الحركة العظيمة للشعب الايراني وباقي شعوب بلدان العالم من اجل الحضور في مسيرة الأربعين هي صورة بارزة من خصائص نهج أهل البيت عليهم السلام ويمتزج فيها الايمان والعقيدة القلبية والمعتقدات الصادقة بالعشق والمحبة.   

  كما أوصى سماحته زوار الأربعين بمراعاة الضوابط القانونية قائلاً : ان الحكومة قد وضعت قوانين للخروج من البلد ويجب مراعاتها حتما ولاينبغي تجاوز هذه القوانين /انتهى/.

 

رمز الخبر 1859067

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =