نسعى إلى تطوير الطرق والأساليب الأمنية دائماً

أشار قائد قوات الحماية التابعة للحرس الثوري العميد علي اصغر كرجي زاده إلى الإجراءات الأمنية المتبعة حالياً منوهاً إلى ضرورة إضافة تقنيات وبرمجيات جديدة تمكن الجهات المختصة من إرساء الخطط الأمنية اللازمة بشكل أفضل.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن قائد قوات الحماية التابعة للحرس الثوري العميد علي أصغر كرجي زاده صرح في الملتقى العام الأول لشؤون قوات الحماية التابعة للحرس الثوري إن اغتيال القيادات أثناء صلاة الجمعة حيلة امريكية لن تنجح لأن قيادتنا شعبية ولا تعزل نفسها عن الشعب. 

وأوضح العميد كرجي زاده إن قوات الحماية تمكنت من إحباط محاولة خطف طائرة و13 محاولة اشتباك اخرى في المطارات والطائرات. 

وأشار قائد قوات الحماية التابعة للحرس الثوري إن ايران تلبي دعوات الدول الصديقة للتعاون والمساعدة وتبادل الخبرات والمعلومات مضيفا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تتمتع بأمن جوي مميز، أثنت عليه منظمة الطيران المدني الدولي عدة مرات بعد زيارتها لمواقع الطيران في ايران.

كما أكد قائد قوات الحماية التابعة للحرس الثوري إن الطرق والتقنيات الأمنية المتبعة حالياً قابلة للتطوير، لافتاً إلى ضرورة الانتقال من التركيز على الاساليب الصلبة والإجراءات العلنية الظاهرة على الأرض إلى الاساليب الناعمة وواستخدام التكنولوجيا الحديثة للتحكم بشكل أفضل وأوسع وأدق. 

كما أوضح كرجي ان ايران تتمتع بأمن مستديم في المنطقة، الأمر الذي يثير غيظ الأعداء منوهاً إلى إن هذا الملتقى يهدف إلى تطوير الأساليب لمواجهة الإرهاب البيولوجي. /انتهى/. 

رمز الخبر 1859591

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =