إعدام الشيخ النمر خطوة استباقية لقطع العلاقات مع ايران

صرح الخبير في الشرق الأوسط في "مركز الأبحاث التحليلية" في موسكو سيمون باغداساروف إن إعدام السعودية للشيخ النمر خطوة استباقية لقطع العلاقات الدبلوماسية مع طهران نفذت ضمن برنامج مسبق وممنهج.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الخبير في مسائل الشرق الأوسط بمركز الأبحاث التحليلة في موسكو اعتبر إن السعودية أعدمت الشيخ النمر في خطوة أولى لبرنامجها لقطع العلاقات مع ايران. 

وأضاف النائب في البرلمان الروسي سيمون باغداساروف إن الصدام في العلاقات الايرانية السعودية لم يكن مستبعدا في هذه الظروف.  

وأشار الخبير في قضايا الشرق الأوسط  إلى إن العدوان على اليمن مازال مستمراً مع إعلان وقف النار لافتاً إلى إن الاجراءات السعودية الأخيرة كلها تدل على رغبتها في قطع العلاقات. 

كما أضاف باغداساروف إن العديد من الدول والمنظمات العالمية أدانت إعدام النمر والـ 47 آخرين مشيراً إلى دور السعودية في دعم المنظمات الإرهابية في سوريا والعراق التي أدت بدورها إلى تهجير عدة ملايين من السوريين. /انتهى/. 

رمز الخبر 1859806

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 9 =