عودة السفير التركي إلى الفاتيكان

أعلنت السلطات التركية عودة السفير التركي إلى الفاتيكان بعد أن تم سحبه السنة الماضية على خلفية تصريحات البابا فرنسيس حول الإبادة الجماعية التي ارتكبتها الحكومة العثمانية منذ مئة عام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن وزراة الخارجية التركية أعادت سفيرها المسحوب منذ عام إلى دولة الفاتيكان مبررة هذه العودة بوجود أجواء مناسبة بين الطرفين. 

وكانت السلطات التركية قد سحب سفيرها من الفاتيكان العام الماضي على خلفية تصريحات البابا فرنسيس بأن مأساة عام 1915 تعتبر أول إبادة في القرن العشرين، الامر الذي أثار غضب تركيا. 

والجدير بالذكر إن الملايين الذين قتلوا ضحية هذه المجزرة الجماعية من أرمن وسريان وأشوريين في نيسان عام 1915، حيث أدت إلى تهجير مئات الآلاف إلى الدول المجاورة، لكن السلطات التركية لازالت تنكر هذه المجزرة متذرعة بأن حرب أهلية تزامنت مع مجاعة أدت إلى قتل الأقليات. /انتهى/. 

 

رمز الخبر 1860544

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 5 =