استهداف موكب "الأسد" ... أكذوبة أخرى لتغطية هزائم الارهابيين

ادّعت قناة "العربية" أنّ جماعة "أحرار الشام" الارهابية تمكنت من القصف الصاروخي لموكب تشييع أنيسة مخلوف والدة الرئيس السوري بشار الأسد ممّا أدّى إلى أربعة قتلى وعدد من الاصابات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن بعض الجماعات الارهابية المسلحة  ادّعت استهداف جنازة والدة الأسد في محاولة لايجاد حرب نفسية لأجل تغطية الهزائم الّتي تلقّتها فى الآونة الأخيرة خاصة في حلب.

وبثت قناة "العربية" هذا الادعاء حيث أعلنت نقلاً عن جماعة "أحرار الشام" الارهابية أنها استهدفت موكب تشييع جنازة والدة الرئيس السوري بصواريخ غراد أثناء حضور الأسد.

وقامت الجماعات الارهابية وداعميها بنشر هذه الأكاذيب تزامناً مع تكبد الارهابيين هزائم فادحة من جانب الجيش السوري وجبهة المقاومة خلال الأيام الأخيرة ما أضطرت الجماعات التكفيرية إلى الهروب من مواضعها ، وتعتبر هذه الأكاذيب والشائعات محاولة لتغطية هزائمها خاصة في ريف حلب/انتهى/.

رمز الخبر 1860680

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 5 =