ارتفاع حصيلة الهجوم الانتحاري المزدوج في بغداد إلى أكثر من 70 قتيلاً

ارتفع حصيلة الهجوم الانتحاري المزدوج الذي استهدف سوق "مريدي" شرق العاصمة بغداد إلى أكثر من 70 قتيلاً وأكثر من 100 مصاب، حسبما أفاد مصدر أمني.

وافادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن "روسيا اليوم " ان مصدرا عراقيا أفاد صباح الأحد 28 فبراير/شباط بأن حصيلة التفجيرين الانتحاريين داخل سوق مريدي شرق بغداد ارتفعت إلى 28 قتيلاً و62 جريحاً.

وقال المصدر إن الحصيلة النهائية للتفجير الذي نفذه انتحاري على دراجة نارية، واستهدف تجمعاً قرب محال لبيع الهواتف وسط سوق "مريدي" في مدينة الصدر شرق العاصمة بغداد، بلغت 28 قتيلاً و62 مصاباً، بينهم أطفال.

وأضاف المصدر أن قوة أمنية قامت بنقل المصابين إلى أقرب مستشفى لتلقي العلاج وجثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي.

وكانت مصادر أمنية في بغداد قد أفادت في وقت سابق بأن 24 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب عشرات آخرون بجروح، الأحد 28 فبراير/شباط، في تفجيرين استهدفا سوق "مريدي" بمدينة الصدر شرق العاصمة العراقية.

هذا وأعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم./انتهى/

رمز الخبر 1861124

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 6 =