روحاني ينادي النخب بالمشاركة في تنمية البلاد

أشار رئيس الجمهورية الاسلامية حجة الاسلام حسن روحاني خلال زيارته لمحافظة يزد إلى نتائج الاتفاق النووي موضحا ان مساعي الحكومة في رفع العقوبات مهدت الطريق لتسهيل النشاطات الاقتصادية و تنمية البلاد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الرئيس الايراني حسن روحاني التقى عصر اليوم بمجموعة من النخب والعلماء خلال زيارته الى محافظة يزد. 

وأشار روحاني في هذا اللقاء إلى أن المحادثات النووية والمساعي التي بذلها الفريق المفاوض تشبه جهود كادر طبّي تمكن من وقف نزيف المريض إلا إنّ هذا المريض لن يشارك بالمسابقات المقبلة بالفعل. 

وأضاف روحاني إن خطة العمل المشترك الشاملة أثرت على ظروف البلاد ومهدت الطريق لانطلاق تنمية وتطوير اقتصادي في البلاد، لافتاً إلى إن هذه النهضة تحتاج إلى وقت إيضاً. 

واردف الرئيس الايراني إلى إن الحكومة تحتاج مساعدة الطبقة النخبة من المجتمع التي تتمكن من تقديم اقتراحات  لهذا التطوير القادم، داعياً الجميع لعرض برامج تنمية لمساعدة الحكومة. 

وأكد روحاني إن نجاح الحكومة متوقف على تواجد الشعب في المشهد السياسي وسعيه لتنفيذ برامج تخدم تطوير البلاد. 

وأشار الرئيس روحاني إلى التاريخ العريق الذي تتمتع به محافظة يزد، منوهاً إلى الابتكارات الخلابة التي قدمتها هذه المحافظة  للانسانية ولاسيما في مجال نقل الماء وتكييف الهواء. 

وأشاد روحاني بقدرات محافظة يزد العلمية والصناعية والزراعية و غيرها مشجعاً إياهم لتقديم المزيد من الابتكارات لافتاً إلى الطبيعة الصحراوية التي تتمتع بها هذه المنطقة وتسخير السكان لصعوبات الجفاف والحرارة.

وأثنى الرئيس الايراني على مشاركة المواطنين في الانتخابات مقدراً لهم حس المسؤولية والالتزام تجاه مبادئ الجمهورية الاسلامية الايرانية. /انتهى/.  

رمز الخبر 1861295

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =