ارتفاع عدد قتلى هجمات بروكسل إلى 34 قتيلا

قالت محطة (في.ار.تي) الإذاعية البلجيكية إن عدد قتلى هجمات بروكسل اليوم الثلاثاء ارتفع إلى 34 قتيلا وهم 20 في انفجار بمحطة مترو و14 في تفجيرين بمطار بروكسل.

ونقلت رويترز عن تقارير إعلامية بلجيكية أنه تم إخلاء القصر الملكي البلجيكي في قلب العاصمة بروكسل اليوم الثلاثاء عقب تفجير قنبلة في محطة مترو قريبة ووقوع تفجيرين في مطار المدينة في هجمات خلفت عشرات القتلى والجرحى.
وقالت وسائل الإعلام أن الملك فيليب والملكة ماتيلد في حالة صدمة لكن التقارير لم تذكر ما إذا كانا متواجدين في القصر اليوم الثلاثاء.

وأعلن رئيس الوزراء البلجيكي شارل ميشال أن بلاده تعيش "لحظة ماساة، لحظة سوداء" مع تعرض بروكسل "لاعتداءات عشوائية عنيفة وجبانة". 

وقال ميشال خلال مؤتمر صحافي عقده مع المدعي العام الفدرالي البلجيكي "كنا نخشى اعتداء وها قد وقع".
 
وقال المدعي العام الاتحادي في بلجيكا، في مؤتمر صحفي، أن أحد التفجيرين اللذين وقعا في مطار بروكسل صباح الثلاثاء "نفذه مهاجم انتحاري على الأرجح".

وأضاف المدعي العام فريدريك فان ليو "هذا الصباح وقع تفجيران بصالة المغادرة في مطار بروكسل. ونفذ أحدهما مهاجم انتحاري على الأرجح وبعد ذلك بنحو نصف ساعة وقع تفجير في (محطة مترو) مايلبيك".

وسمع في البدء إطلاق نار في قاعة المسافرين في المطار الدولي ثم صاح رجل باللغة العربية قبل دوي الانفجارين، حسبما نقلت وكالة "بلغا" عن العديد من الشهود في المكان.

وأظهرت صور على وسائل التواصل الاجتماعي دخانا يتصاعد من صالة المغادرة التي حطمت كل نوافذها جراء الانفجارين، بينما شوهد ركاب يهربون من ردهة المغادرة عبر ممر.

وفي سياق متصل، قال راديو وتلفزيون بلجيكا الناطق بالفرنسية "آر تي بي إف"، إن دوي انفجار سمع في محطة مترو مايلبيك في بروكسل بالقرب من مؤسسات تابعة للاتحاد الأوروبي بعد انفجارين في صالة المغادرة بمطار بروكسل.

وأعلنت نيابة بروكسل وسلطات المترو الثلاثاء إغلاق محطات المترو والقطارات والحافلات والترامواي في العاصمة البلجيكية، إثر الانفجارت التي هزت المطار ومحطة للمترو، إذ كتبت الشركة المشغلة للمترو "إس تي آي بي" على تويتر "كل شبكتنا مغلقة حاليا".

وكان دخان أسود يتصاعد من مدخل محطة مالبيك الواقعة في شارع "لوا"، على مقربة من مقرات المؤسسات الأوروبي، بحسب مشاهد نقلها تلفزيون "أر تي بي إف".

وقالت وسائل إعلام بلجيكية إنه تم تعليق حركة السكك الحديدية إلى المطار، كما تم تعليق كل الرحلات الجوية في المطار، في حين دعت السلطات إلى تجنب منطقة المطار، وأغلقت كل محطات المترو في البلاد، ورفعت التهديد الإرهابي من المستوى الثالث، للمستوى الرابع، وهو أعلى مستوى.

وذكرت قناة "سكاي نيوز" في لندن أن الانفجارين وقعا في صالة المغادرة بالمطار، مشيرة إلى إلى تقارير أفادت بأنهما وقعا قرب مكتب خطوط طيران "أمريكان إيرلاينز".

وعززت عدد من الدول الأوروبية إجراءاتها الأمنية عقب التفجيرين، إذ عززت كل من باريس وفرانكفورت الإجراءات الأمنية في مطاري "شارل ديغول" و"فرانكفورت"، في حين أعلنت هولندا تعزيز الأمن في مطاراتها وعلى حدودها، كما طلبت المفوضية الاوروبية من موظفيها ملازمة منازلهم أو مكاتبهم.

من جانبها، أعلنت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، الثلاثاء، معلقة على التفجيرات التي وقعت في بروكسل وأودت بحياة 21 قتيلا على الأقل، إنه "يوم حزين جدا لأوروبا".

وقالت موغيريني خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الأردني ناصر جودة في عمان، إن "هذا يوم حزين جدا لأوروبا، وعاصمتها تعاني نفس الألم الذي عرفته هذه المنطقة وتعاني منه يوميا"، بعد الانفجارات الثلاث التي وقعت في مطار بروكسل الدولي ومحطة للمترو في حي المؤسسات الاوروبية في العاصمة البلجيكية.

ودعا الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند لعقد اجتماع طارئ لكبار وزراء حكومته الثلاثاء بعد سلسلة التفجيرات التي شهدتها بروكسل.

وفي لندن، فرضت السلطات إجراءات أمنية معززة في مطار غاتويك، في حين أعلن رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، عقد اجتماع أزمة حول الانفجارات.

وأدان رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، سلسلة التفجيرات التي هزت العاصمة البلجيكية بروكسل صباح الثلاثاء، مشيرا أنها أظهرت "مرة أخرى الوجه العالمي للإرهاب".

جاء ذلك في كلمة له أمام الكتلة النيابية لحزبه (العدالة والتنمية) في العاصمة أنقرة، حيث قدم داود أوغلو، تعازيه لبلجيكا حكومة وشعبا، داعيا البشرية بأسرها إلى الوقوف ضد الإرهاب العالمي بكافة أشكاله. 

ودان الأزهر بشدة اعتداءات بروكسل التي أوقعت الثلاثاء عشرات القتلى والجرحى معتبرا أنها "جرائم نكراء تخالف تعاليم الإسلام السمحة"./انتهى/

 

         

رمز الخبر 1861521

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 8 =