روحاني: إيران تريد الإستقرار لشرق أوروبا

وصف الرئيس الإيراني آية الله حسن روحاني اوكرانيا بالبلد الصديق للجمهورية الإسلامية مؤكد أن إيران ترحب بالتعاون الإقتصادي مع اوكرانيا وانها تريد استتباب الأمن والإستقرار في شرق أوروبا.

أفادت وكالة مهر للأنباء أن الرئيس حسن روحاني التقى اليوم الأحد بوزير خارجية أوكرانيا " باولو كليمكين" لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين وإمكانية تعزيز العلاقات وتوسيع مجالات العمل المشترك بين ايران وأوكرانيا.

وأشار روحاني في هذا اللقاء الذي جمعه بوزير خارجية اوكرانيا أن البلدين تجمعهما مشتركات كثيرة وأن هناك أرضية خصبة لتحقيق التعاون الإقتصادي المشترك لاسيما في قطاعي الطاقة والنقل.

وتابع أن التعاون الإقتصادي بين بنوك ايران واوكرانيا سيوسع آفاق العلاقات التجارية والإقتصادية بين البلدين مضيفا أن البلدين يمكنهما التعاون في مجالات ثقافية، وعلمية و سياحية كذلك.

وشدد روحاني على أهمية الإستقرار في شرق أوربا مؤكدا أن اقتفاء النهج السلمي في التعامل مع قضايا العالم والمنطقة هو الحل الأنجع والخيار الانسب الذي ينبغي على الدول التفكير به والعمل تحت اطاره.

وفي المقابل اعتبر وزير خارجية أوكرانيا ايران بانها بلدا كبيرا وذات حضارة عريقة موضحا أن كييف ترغب في توسيع العلاقات مع إيران.

وأضاف باولو كليمكين أن بلاده تنوي العمل مع ايران في قطاعات اقتصادية وزراعية وكذلك في مجال الطاقة معتبرا أن توسيع العلاقات بين البلدين أصبحت حاجة لكلا الطرفين وتساعد على إزدهار اقتصادهما وتنمية قدراتهما العلمية والثقافية./انتهى/

 

رمز الخبر 1862924

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 8 =