طهران تدين الهجمات الارهابية في كابول وبغداد

ادان المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي الهجمات الارهابية التي وقعت في "كرادة" بغداد وكابول مطالبا المجتمع العالمي بأن يتحمل مسؤولياته في مكافحة الارهاب بشكل جاد وحقيقي.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان بهرام قاسمي استنكر الهجمات الارهابية التي أدت الى مقتل و جرح عشرات من المواطنين الأبرياء في العراق وأفغانستان معرباً عن مواساته مع شعب وحكومة العراق وأفغانستان.

وأشار قاسمي الى الفكر السائد على المجموعات الارهابية-التكفيرية قد استهدف الاستقرار والأمن في دول المنطقة فيما يشهد العالم صمت المجتمع الدولي وحالة اللامبالاة تجاه مقتل مئات من الأبرياء يومياً في المنطقة.

 واضاف الناطق باسم الخارجية: مادام المجتمع الدولي يفتقد الارادة اللازمة لمعرفة واستئصال جذور الارهاب التكفيري والوهابي ولا يطالب الدول الداعمة للمجموعات الارهابية بتحمل مسؤولياتها ووقف دعمها لمثل هذه المجموعات، ستستمر اعمال العنف والعمليات الارهابية.

وتابع: نحذر من التباطأ والتأخير في علاج هذا المرض الخبيث سيؤدي الى انتشاره في جميع انحاء العالم حيث سيضع العالم اما تحديات أخطر وأكثر جدية./انتهى/

رمز الخبر 1865161

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 3 =