الشرطة النيجيرية تقمع تظاهرات سلمية مطالبة بالافراج عن الشيخ زكزاكي

تصدت الشرطة النيجرية في ابوجا لتظاهرات احتجاجية سلمية مطالبة بالافراج عن الشيخ ابراهيم زكزاكي.

ووأفادت وكالة مهر للأنباء أن اعضاء الحركة الاسلامية النيجيرية توجهوا الخميس من مختلف المدن في نيجيريا نحو ابوجا داعين الحكومة للافراج سريعا عن عالم الدين وزعيم الحركة الشيخ ابراهيم زكزاكي.

وقد اقام اعضاء الحركة الاسلامية اليوم الخميس تظاهرات سلمية في العاصمة النيجيرية ابوجا بهذا الصدد وافادت مصادر مطلعة لوكالة "فارس" ان هنالك مسيرات تحركت من عدة مدن ومن اطراف العاصمة للتوجه اليها والمشاركة في التظاهرات الاحتجاجية.

ان شرطة مكافحة الشغب تصدت للمتظاهرين اليوم في ابوجا واصابت العديد منهم واعتقلت آخرين.

ويدعو المتظاهرون للافراج عن الشيخ الزكزاكي وعقيلته وسائر المعتقلين معه منذ كانون الاول /ديسمبر من العام الماضي ويمنع الجيش النيجيري منذ ذلك الحين وصول احد اليه في معتقله علما بانه ليست هنالك اي انباء مؤكدة عن مصيره وقد كان مصابا حين اعتقاله./انتهى/

رمز الخبر 1865591

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 6 =