مسؤول أممي يشكك في مهمة السفينة الإماراتية

شكك مسؤول أممي بأن تكون السفينة الإماراتية التي دمرتها القوات البحرية اليمنية عند مضيق باب المندب مطلع الشهر الجاري "سفينة مساعدات إنسانية".

جاء ذلك في مؤتمر صحفي لنائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق بمقر المنظمة الدولية بنيويورك، أمس الثلاثاء في رد على سؤال بشأن السفينة الإماراتية المذكورة "هل هي سفينة حربية أم سفينة مساعدات إنسانية"، فرد حق قائلا "لا أعتقد أنها سفينة مساعدات إنسانية"، حسب ما ذكره موقع innercitypress.

وتأتي أقوال حق بعد يوم واحد من تصريحات قال فيها للصحفيين، إن المنظمة الدولية لا تعرف "طبيعة السفينة الإماراتية التي تعرضت للهجوم بالقرب من ميناء عدن اليمني"، مضيفا: "المنظمة الدولية في حاجة إلى معلومات إضافية للتأكد من طبيعة السفينة الإماراتية،.. نحن طلبنا معلومات إضافية بشأن تلك السفينة ولا نملك التعليق على الحادث بدون معلومات". 

يشار إلى أن سفينة "سويفت" التابعة للبحرية الإماراتية،  تعرضت مطلع الشهر الحالي لهجوم مقابل السواحل اليمنية على البحر الأحمر.

ونقلت وكالة أنباء سبأ، عن مصدر عسكري يمني استهداف السفينة بصواريخ أثناء محاولتها التقدم باتجاه سواحل المخا، وتدميرها بالكامل./انتهى/

رمز الخبر 1865873

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 6 =