العدو الصهيوني: حزب الله يُشكّل التهديد العسكريّ الأكبر

يعيش العدو الإسرائيلي هذه الأيّام واقعا مخيفا مشوبا بالقلق والترقب من القدرات الحربية العسكرية التسليحية منها والتدريبية التي يمتلكها حزب الله

وأفادت زكالة مهر للأنباء أن كبير معلّقي الشؤون الأمنيّة في صحيفة "معاريف" العبريّة يوسي ميلمان،  تناول الواقع المُخيف  حيث يرأى أنّ حزب الله اللبنانيّ يُشكّل اليوم التهديد العسكريّ الأكبر ل إسرائيل.

وقال ميلمان على أنّ حزب الله تحوّل إلى جيشٍ حقيقيٍّ وقد ضاعف قوّته ثلاث مرّات منذ العام 2006، أيْ منذ أنْ وضعت حرب لبنان الثانية أوزارها، مُضيفًا أنّه اليوم يبلغ تعداد جيش حزب الله أكثر من 40 ألف جندي أكثر من نصفهم من الاحتياط،، وفق أقواله.

وأضاف المحلل الصهيوني بأنّ الحرب الأهليّة الدائرة في سوريّة منحت حزب الله خبرةً عسكريّةً كبيرة في تفعيل قواته وتحريكها، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أنّ فرص وقوع حرب جديدة بين إسرائيل وحزب الله بحسب كل التقديرات ليست كبيرة طالما الحرب في سوريّة ما زالت مستمرة، على حدّ تعبيره.

ولفت المحلل الصهيوني، يوسي ميلمان المعروف بصلاته الوطيدة جدًا مع المؤسسة الأمنيّة للعدو الصهيوني إلى أنّ حزب الله يمتلك مخزونًا صاروخيًا يزيد عن 100 ألف صاروخ، المئات منها يصل مداها إلى 250 كلم، وبعضها أيضًا يحمل رؤوسًا متفجرة تزن مئات الكيلوغرامات وقادرة عمليًا على إصابة أيّة نقطة في عمق الدولة العبريّة، بما في ذلك، المنشآت الاستراتيجية مثل محطات الكهرباء والمفاعل النووي في ديمونا ومطار بن غوريون والمنشآت الصناعية وقواعد الجيش والمطارات العسكرية، على حدّ تعبيره.

وأوضح بان المصادر العسكريّة للكيان الصهيوني  تتوقّع مفاجآت من حزب الله، وتُحاول طمأنة مُواطنيها بأنّها ستعمل على توجيه ضربةٍ شديدةٍ لحزب الله، وحسم المعركة في أقصر وقتٍ ممكنٍ، على حدّ تعبيرها.

وأشار المُحلل الإسرائيليّ في سياق تحليله، الذي اعتمد على مصادر أمنيّة رفيعة في إسرائيل، إلى أنّه لدى حزب الله صواريخ أرض بحر رؤوسها عبارة عن طائرات غير مأهولة، إضافة إلى منظومة دفاع جوي وقدرات استخبارية وقدرات متطورة في مجال حرب السايبر (الحرب الالكترونيّة)، كما نقل عن المصادر الاسرائيلية

وفيما اعتبر أنّ من أسماهم بأعداء إيران من السنة يُعزّزون علاقاتهم مع إسرائيل ويرون فيها مانعًا أمام نوايا من نعتهم بـالشيعة التوسّعية، على حدّ زعمه ،تطرّق المُحلل ميلمان إلى المستوى الاستراتيجيّ، حيث نقل عن المصادر الرفيعة لدى كيان العدو تقديراتها بأنّ إسرائيل لا تُواجه أيّ خطر من جانب الجيوش العربيّة، وبالتالي لا يوجد أيّة قوة عسكرية منظمة وقوية تهددها، فيما إيران وحدها تشكّل الآن تهديدًا للكيان الصهيوني في الشرق الأوسط./انتهى/

رمز الخبر 1866189

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =