تشكيل أول لجنة اقتصادية مشتركة  فرنسية-ايرانية

أفضت الجلسة الثانية من المحادثات السياسية الايرانية-الفرنسية في باريس إلى إعلان تشكيل أول لجنة مشتركة اقتصادية بين البلدين برئاسة وزيري الخارجية الايراني والفرنسي في المسقبل القريب.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الجلسة الثانية من المحادثات الايرانية الفرنسية أقيمت أمس في باريس في أطار الاتفاق الذي عقده الطرفان في لقائهم الأخير مطلع العام الجاري. 

وترأس الجلسة مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون الاوروبية والاميركية مجيد تخت روانجي ونظيره الفرنسي "كريستيان ميسه"، حيث تطرق الطرفان الى آليات تطوير العلاقات بين البلدين وفق خطة تعزيز التعاون، 

واعتبر الطرفان ارتفاع حجم التبادل التجاري بين ايران وفرنسا خلال الاشهر الثمانية الماضية بنسبة 150 بالمئة أمراً ايجابياً، مؤكدين على ضرورة الاسراع في التعاون في مجالات الطاقة والنقل والمواصلات والصناعة والصحة والادوية والزراعة.

وأفضت الجلسة إلى الاتفاق على بدء اعمال لجنة التعاون الاقتصادي الاولى بين ايران وفرنسا برئاسة وزيري خارجية البلدين في غضون الأشره المقبلة.

وتطرقت الجلسة إلى مواضيع مختلفة أهمها العلاقات بين ضفتي الأطلسي، واخرى اقليمية افغانستان والعراق واليمن وسوريا ولبنان و قره باغ، مشيرة إلى ضرورة استمرار تبادل وجهات النظر في المستجدات الاقليمية والدولية. 

وأشار اللقاء إلى إن المحادثات المقبلة ستقام في طهران العام المقبل. /انتهى/ 

رمز الخبر 1867071

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =