الفيليبين تعلن مقتل العديد من مؤيدي "داعش" جنوبي البلاد

قال الجيش في الفلبين إن القوات الحكومية قتلت 11 فردا على الأقل من جماعة متمردة في جنوب الفلبين موالية لتنظيم "داعش"، مما دفع سكان القرى المحلية للفرار مع اشتداد القتال.

وأفادت وكالة مهر للأنباء  نقلا عن موقع العهد الإخباري أن جماعة موتي -وهي واحدة من مجموعات متشددة صغيرة مسؤولة عن أعوام من التوتر في الجنوب- احتلت أنحاء من بلدية في لاناو ديل سور منذ يوم السبت وتحصنت في مبنى مهجور للبلدية.

وقال الكولونيل إدغارد أرفالو المتحدث باسم الجيش إن أربعة جنود على الأقل أصيبوا في الاشتباكات فيما وردت تقارير غير مؤكدة بأن الجماعة رفعت الراية السوداء لتنظيم "داعش" فوق المبنى.

وأضاف "كان هذا متوقعا نظرا لأنهم أعلنوا البيعة للتنظيم الإرهابي الأجنبي منذ وقت طويل."

وقال "هذا ما زال جزءا من منهج جماعة موتي في حشد الدعم وحث الأفراد أصحاب العقلية المماثلة على دعم داعش."

ولم يعط الجيش تقديرا لعدد النازحين لكن الإعلام المحلي قال إن عدد النازحين يصل إلى 16 ألف شخص./انتهى/

رمز الخبر 1867280

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 7 =