لاريجاني يبارك انتصارات الشعبين السوري والعراقي ضد الارهابيين

بارك رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني الانتصارات التي تحققت في حلب والموصل ضد الارهابيين ، مؤكدا وقوف الجمهورية الاسلامية الايرانية الى جانب الشعبين السوري والعراقي في محاربة الارهاب.

وافاددت وكالة مهر للأنباء ان رئيس مجلس الشورى اشار في كلمة في الجلسة العلنية صباح اليوم الاربعاء الى التهديدات التي اطلقها عدد من المسؤولين الامريكيين والبريطانيين حول المنطقة وقال : انهم يحاولون من خلال بث مخاوف كاذبة تحقيق هدفين اولهما انعاش سوق اسلحتهم ، والآخر التغطية على مغامراتهم في المنطقة ، وحرف الانظار الى اتجاه آخر ،  لان سياساتهم المنافقة التي وصلت الى طريق مسدود في سوريا والعراق وليبيا واليمن في السنوات الاخيرة ، ونجاحات ابناء المنطقة الابطال ، ارغمت  مرتزقتهم الارهابيين على الاسحاب.
ولفت لاريجاني الى تطهير مدينة حلب السورية الهامة من وجود الارهابيين ، وقال : ان شاء الله ستحرر الموصل كذلك ، وهذا المناخ سيضيق عليهم بحيث سيتوجب عليهم ايجاد صراع جديد في المنطقة.
واكد رئيس مجلس الشورى انه يتعين على المسلمين توخي الحذر واليقظة ازاء مخططات امريكا التآمرية ، اذ ان الامكانيات الهامة للمسلمين ستحبط مؤامرات امريكا في غرب آسيا.
واضاف : ان مجلس الشورى الاسلامي يبارك نجاحات الشعبين المسلمين في سوريا والعراق في محاربة الارهابيين وافشال المؤامرات الخطيرة للدول المتآمرة ، معربا عن تمنياته بعودة الامن والاستقرار الى ربوع البلدين.
واكد لاريجاني دعم الشعب الايراني المسلم لسوريا والعراق في التخلص من الارهاب وتحقيق النصر النهائي./انتهى/  

              

رمز الخبر 1867763

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha